pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

يواصل دعم مختلف أنشطة نشر الوعي الصحي

«بيتك» اختتم «كوني واعية» للتوعية بسرطان الثدي

مريم أبا الخيل
مريم أبا الخيل

اختتم «بيت التمويل الكويتي» (بيتك)، حملته المتكاملة للتوعية بسرطان الثدي والتي استمرت طيلة شهر أكتوبر تحت شعار «كوني واعية»، انطلاقاً من التزامه بدوره البارز والرائد في خدمة المجتمع، والمشاركة في المبادرات الصحية، بما يعكس حرصه على دعم مختلف الأنشطة والفعاليات التي تنشر الوعي الصحي بين أفراد المجتمع.

واستهدفت الحملة التي جاءت تزامناً مع شهر أكتوبر العالمي للتوعية بسرطان الثدي، رفع نسبة الوعي إزاء مرض سرطان الثدي، وحثّ السيدات على ضرورة الفحص المبكر.

وقالت منسّق العلاقات العامة وإدارة الفعاليات في «بيتك»، مريم أبا الخيل، إن «بيتك» نظم العديد من الفعاليات والأنشطة التوعوية، ضمن حملة «كوني واعية» المتكاملة للتوعية بسرطان الثدي.

وأضافت أن «بيتك» سخّر قنواته على وسائل التواصل الاجتماعي، لنشر الوعي من خلال رسائل وفيديوهات توعوية، ورسائل إعلامية وإعلانية، ومسابقات وفعاليات وحملات ولقاءات، وندوات مختلفة ضمن إطار الحملة، مع التنسيق والتعاون مع أطباء وطبيبات متخصصين ذوي خبرة للحديث عن الأمور المتعلقة بالكشف المبكر عن سرطان الثدي، وشرح طرق وأساليب الوقاية من سرطان الثدي.

ولفتت إلى امتلاك «بيتك» لسجل حافل في مجال دعم القطاع الصحي، الذي يأتي ضمن أولوياته في إستراتيجيته للمسؤولية الاجتماعية، وهو ما ينعكس في رعايته ودعمه المستمر للفعاليات والمبادرات في المجال الصحي، مثل فعاليات التوعية بامراض السكري، إلى جانب تنظيم سلسلة دورات في الإسعافات الأولية والتبرع بالدم ورعاية العديد من الندوات والحملات التوعوية للوقاية من امراض متعددة.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي