pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

البرنامج المحلي بتقنية التخصّصات المتعددة فاق في تجربته الأولى نظيره الأميركي... وحقّق نتائج باهرة على 16 مشاركاً

«إنقاص الوزن وتنظيم السكر»... الأول عالمياً

حقّقت الدفعة الأولى من مشتركي البرنامج المحلي «إنقاص الوزن وتنظيم سكر الدم»، بتقنية التخصّصات المتعددة، نتائج فاقت التوقعات، من حيث فقدان الوزن والنجاح في السيطرة على السكر، متجاوزة نتائج البرنامج الرائد عالمياً، والمطبق في الولايات المتحدة الأميركية، منذ 15 سنة.

وقاد الفريق الذي يضم أعضاء من تخصّصات مختلفة (طبيب، وإخصائي تغذية، ومدرب رياضي، واستشاري نفسي)، 16 مشتركاً طوال 3 أشهر، في رحلة شاقة، خضعوا لبرنامج إنقاص الوزن وعلاج السكر، في برنامج هو الأول من نوعه في العالم في تطبيق تقنية التخصصات المتعددة (طبية، سيكولوجية، رياضية، تغذوية والتثقيف الصحي)، والتي تعمل بشكل متناغم مع المشتركين، للوصول إلى هدف واحد وثابت، وهو إنزال الوزن والسيطرة على مرض السكر.

4 محاور

وخضع المشتركون لأربعة محاور في البرنامج، هي: الجانب الطبي والسيكولوجي، والتغذية العلاجية، والرياضة، والتثقيف الصحي للسكر.

حيث قام الفريق الصحي المتكامل متعدد التخصّصات، بالعمل بشكل أساسي على تغيير العادات والسلوكيات الصحية والتغذوية غير السليمة عند المشتركين، ومساعدتهم على تبني عادات صحية وتغذوية سليمة، تُساعدهم على إدارة السكر أو إخماده، ولغير المصابين تجنب الإصابة بالسكري من النوع الثاني، من خلال فقدان 7 في المئة من الوزن على الأقل، حيث أثبتت الدراسات أن فقدان نسبة 7 إلى 10 في المئة من الوزن، يؤدي الى الوقاية من السكري بنسبة 58 في المئة. كما أن المصابين بالسكري قد يستغنون بشكل جزئي أو كامل عن الأدوية الخاصة بعلاج السكري.

نتائج مبهرة

وأشرف على البرنامج الدكتور أسامة حمدي، أستاذ جامعة هارفارد الأميركية رئيس برنامج علاج السمنة في المصابين بالسكر بمركز جوزلين التابع لجامعة هارفارد بالولايات المتحدة، الذي عبر عن سعادته بتخريج الدفعه الأولى من الخريجين، وتحقيق نتائج مبهرة من حيث نزول الوزن والسيطرة على السكر.

برنامج علمي

وأكدت رائدة الفريق الاستشارية شيرين المطوع، أن نتائج خريجي البرنامج كانت مذهلة، حيث وصل البعض للتخلص من 15 إلى 20 كيلوغراماً من الدهون، والعموم استطاع التخلص من أدوية السكر والحفاظ على سكر الدم في النطاق المستهدف، والوصول إلى الوزن المثالي، بعيداً عن عمليات التكميم والبالون، وفقاً لبرنامج علمي يواجه كل السلبيات من بينها الأكل العاطفي.

وزادت المطوع «جميعنا نعمل معاً يداً بيد على نشر الوعي الرياضي والتغذوي والصحي الثقافي لحماية المجتمع من النسب والمعدلات المرتفعة بالسمنة، حيث وصلت معدلات السمنة بالكويت بالنسبة للبالغين 34 في المئة وأيضاً الأمراض المترتبة عليها مثل السكر النوع الثاني ومضاعفاته الخطرة في حال لم تتم السيطرة على مستويات السكر في الدم».

علاج السكر وإخماده

من جانبها، أشارت أخصائية التغذية العلاجية الدكتورة غنيمة الفالح، إلى أن التغذية جزء أساسي من علاج السكر وإخماده.

وقالت الفالح لـ«الراي»، إنّ جهودها بالبرنامج أثمرت عن تبني المشاركين لقناعات جديدة، بعد تثقيفهم بكل ما يخص التغذية السليمة، على أُسس «برنامج الدكتور حمدي».

كما تم تدريب المشتركين على مهارات وطرق التغذية الصحية، لتمكنهم من المضي في حياتهم بكل كفاءة، والسيطرة على العقبات المتوقعة. تغيير السلوك... فوراً

عرَّفَت المعالجة السيكولوجية والكوتش شذى أبوحجلة، أهمية جلسات التغيير التحولي السريع والمثبتة علمياً، في تغيير السلوك الفوري، ليساهم في سهولة الحصول على السلوك الصحي، بالإضافة إلى التوعية السيكولوجية الشاملة للمشاركين، في كل ما يخص الرياضة والتغدية والتي ساهمت بشكل فعّال ومكثف في تغيير منظور المشتركين في هذه الجوانب.

كتلة عضلية... بدلاً من الدهنية

صلاح الشطي

أكد المهندس الكوتش صلاح الشطي، أن الرياضة، إحدى ركائز البرنامج. ويقوم بتمرين المشتركين على مدار 3 أشهر، بزيادة الكتلة العضلية والتخلص من الكتلة الدهنية، أحد أهم أسرار الحفاظ على الوزن المثالي، وعدم اكتساب الوزن الزائد في المستقبل. كما أنه عمل مع المشتركين على زيادة لياقاتهم وثقتهم في أنفسهم، وحب الحركة من خلال فن التحفيز العالي.

حياة المكيمي تغيّرت رأساً على عقب

المكيمي حاملاً الوزن الذي فقده

شارك حارس منتخب الكويت السابق الدكتور حسين المكيمي، في البرنامج الخاص بإنقاص الوزن، ونجح في تحقيق خفض كبير في وزنه، وانعكس ذلك على حياته التي تغيّرت رأساً على عقب.

المشاركون يشكرون «فولفو» أشاد الفريق والمشتركون بالدعم الذي قدمه رعاة البرنامج شركة فولفو للسيارات، والراعي الإعلامي «مارينا أف أم»، والذين حضروا لتغطية الحدث.

تكريم المشاركين في البرنامج

احتضن مقر شركة فولفو للسيارات أحد رُعاة البرنامج، مساء أول من أمس، حفل التخرج تحت رعاية وحضور رئيس القطاع الطبي بمعهد دسمان للسكر الدكتورة إباء العزيري، حيث تم تكريم المشاركين الذين اجتازوا البرنامج بنجاح وحصلوا على شهادات تقدير من الفريق المشرف على البرنامج. وقام أعضاء الفريق وممثلة شركة فولفو حنان زبيد، بتسليم المشتركين الشهادات.

أهداف البرنامج:

1 - تغيير العادات والسلوكيات الصحية والتغذوية غير السليمة

2 - فقدان 7 إلى 10 في المئة من الوزن

3 - الوقاية من السكري بنسبة 58 في المئة

4 - استغناء مرضى السكري جزئياً أو كلياً عن الأدوية

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي