pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

بسبب عدم قدرتهم على تجديد جوازات سفرهم كي يتمكنوا من الإقامة

شبح الإبعاد يُهدد 600 وافد نيجيري


- ضابطا هجرة نيجيريان وصلا الكويت في يوليو وجمعا بيانات الراغبين في تجديد جوازاتهم

اشتكى مئات من الوافدين النيجيريين المقيمين في الكويت من أنهم باتوا معرضين لخطر الإبعاد من الكويت، وذلك بسبب عدم قدرتهم على تجديد جوازات سفرهم كي يتمكنوا من تجديد إقاماتهم.

صحيفة «ديلي بوست» النيجيرية نقلت عن أولئك الوافدين شكواهم الجماعية التي قالوا من خلالها إن عددهم يبلغ 600 شخص على الأقل، وهو في تزايد مستمر مع مرور الوقت، وأن سفارة بلادهم لدى الكويت توقفت عن تجديد جوازات السفر منذ بدء جائحة «كورونا» وأن كثيرين منهم انتهت مدد سريان جوازاتهم أو باتت أقل من سنة، بينما لا يُجيز القانون الكويتي تجديد تصريح إقامة أيّ وافد تقل المدة المتبقية في صلاحية جواز سفره عن سنة.

وقال المشتكون إن هذه المشكلة باتت تُهدّد مصادر أرزاقهم، فضلاً عن أنها تؤثر على أوضاع طلاب نيجيريين مبتعثين يدرسون في الكويت.

وقال متحدث باسم المشتكين: «في أوائل شهر يوليو الفائت، وصل ضابطا هجرة نيجيريان إلى الكويت وجمعا بيانات الراغبين في تجديد جوازات سفرهم الموشكة على الانتهاء ووعدا بإصدار جوازات جديدة لهم في غضون شهرين. لكن لم تظهر أيّ نتائج رغم مرو 4 أشهر».

ونقلت الصحيفة ذاتها عن المسؤول القنصلي في السفارة النيجيرية لدى الكويت، محمد عبدالله، قوله معلقاً على تلك الشكاوى إن جائحة «كورونا» أثرت على جميع البعثات الديبلوماسية العاملة في الكويت بما في ذلك البعثة النيجيرية، وأن سفارة بلاده تبذل أفضل ما لديها من جهود في سبيل مساعدة المشتكين، مشيراً إلى أنه قد تم منح بعضهم وثائق موقتة إلى أن يتم تجهيز جوازات سفرهم الجديدة استناداً إلى البيانات التي جمعها ضابطا الهجرة الرفيعان اللذان زارا الكويت في يوليو الفائت.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي