pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

«خيبة أمل» لعدم تفاعل أهالي الجهراء مع حملة التشجير

اليوسف لـ«الراي»: 800 جاخور... للتوزيع


- وقف التوزيع والفرز والتوسعة في المزارع للتخفيف من الضغط على الكهرباء
- بداية 2022... الإعلان عن كشف مستحقي التقاعد في «الهيئة»

كشف مدير عام الهيئة العامة للزراعة والثروة السمكية الشيخ محمد اليوسف، أن الهيئة مقبلة على «توزيع قرابة 800 جاخور تم تسلم أرضها مقابل كبد، ومساحة الواحد 1250 متراً مربعاً»، لافتاً إلى أن قرار وآلية ووقت توزيعها بيد مجلس إدارة الهيئة.

وفي تصريحات لـ «الراي»، خلال تدشين المرحلة الخامسة من حملة التشجير في محافظة الجهراء مساء أمس، والتي تم من خلالها زرع 220 شتلة في منطقة سعد العبدالله، بحضور مجموعة من المتطوعين، عبّر اليوسف عن «خيبة أمله» من عدم تفاعل أهالي محافظة الجهراء مع الحملة، بخلاف محافظات، كان حضور المسؤولين والأهالي فيها لافتاً ومفرحاً، «خاصة وأن أرض محافظة الجهراء خصبة وخضراء، والزراعة فيها أسهل من الأخرى».

إلى ذلك، كشف اليوسف عن دراسة لزيادة رسوم معاملات وخدمات الهيئة للمراجعين، وترفع قريباً إلى مجلس الإدارة لاتخاذ اللازم.وفي شأن مستحقي التقاعد في الهيئة، أكد أن «تجديد الدماء سمة الحياة، وبالتالي فإن الهيئة تعكف على إعداد كشف بمستحقي التقاعد طبقاً لشروط وضوابط الخدمة المدنية، وسيعلن عنه بداية العام المقبل».

وفي ما يخص سحب المزارع والجواخير من مخالفي شروط العقد واستغلالها في غير الغرض المخصص له، أكد اليوسف أنه «تم توزيع عشرات الإنذارات النهائية على المخالفين، وبعد انتهاء المدة القانونية وإصرار المخالفين على عدم تعديل أوضاعهم، سيتم إصدار قرار بسحبها فوراً، في العبدلي والوفرة وكبد».

كما أكد أن انقطاع الكهرباء عن مزارع الوفرة والعبدلي، جاء بسبب الفرز والتوسعة في الحيازات الزراعية وزيادة الضغط على الخدمات، وخصوصاً الشبكة الكهربائية، لافتاً إلى أن الهيئة أوقفت طلبات التوسعة والفرز والتوزيع في هذه المناطق حتى إشعار آخر.

وعن مشكلة انتشار الكلاب الضالة التي تعاني منها المناطق السكنية، كشف اليوسف أنه أوقف الشركة التي تم التعاقد معها لهذا الغرض، لعدم جديتها بتطبيق شروط العقد، لافتاً الى دراسة يجري إعدادها لوضع الحلول المناسبة.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي