pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

رئيس وزراء بريطانيا يزور كنيسة شهدت مقتل عضو البرلمان ديفيد أميس طعناً

رئيس وزراء بريطانيا يزور كنيسة شهدت مقتل عضو البرلمان ديفيد أميس طعناً
رئيس وزراء بريطانيا يزور كنيسة شهدت مقتل عضو البرلمان ديفيد أميس طعناً
وضع رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون إكليلا من الزهور، اليوم السبت، في كنيسة شهدت مقتل عضو في مجلس العموم طعنا أمس في حادث تقول الشرطة إنه هجوم إرهابي مرتبط على الأرجح بالتطرف الإسلامي.

الهجوم على ديفيد أميس المنتمي لحزب المحافظين جاء بعد خمسة أعوام من مقتل جو كوكس عضو مجلس العموم من حزب العمال المعارض، وأدى إلى مراجعة لتأمين السياسيين المنتخبين. وطُعن أميس (69 عاما) مرارا في الهجوم الذي وقع ظهر أمس الجمعة في (لاي اون سي) شرقي لندن خلال اجتماع مع ناخبيه.

وألقت الشرطة القبض على بريطاني يبلغ من العمر 25 عاما في موقع الجريمة، مضيفة أنها تعتقد أنه ارتكب فعلته منفردا.


وفي بيان صدر في وقت مبكر، اليوم السبت، قالت الشرطة إن التحقيقات الأولية كشفت دافعا محتملا يرتبط بالتطرف الإسلامي.

وكان جونسون ووزيرة الداخلية بريتي باتيل وزعيم حزب العمال المعارض كير ستارمر ضمن من وضعوا أكاليل زهور في مكان الجريمة.

ووقف جونسون وستارمر جنبا إلى جنب دقيقة صمت حدادا قبل المغادرة.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي