pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

«الراي» تواجدت في موقع التصوير بـ«المهن الطبية»

«مسرح بلا جمهور»... من الخشبة إلى الشاشة

بكل هدوء وبسرية تامة، انطلقت كاميرات المخرج الفنان محمد الحملي بالدوران لتصوير مسلسله الجديد «مسرح بلا جمهور»، حيث يُشارك في بطولته إلى جانب عدد من الفنانين الشباب، بينهم عبدالله الخضر وعبدالله الرميان وجمال الشطي وفيّ الشرقاوي وعلي العلي وعبدالعزيز السعدون، وغيرهم من الوجوه الفنية.

ويتكوّن «مسرح بلا جمهور» من 15 حلقة، قامت بنسج جميع أحداثها الكاتبة هيا الخشاب، إذ تتناول العديد من الموضوعات الاجتماعية، التي لا تخلو من حسّ الفكاهة، بالإضافة إلى أطروحات تتعلّق بخشبة المسرح وبالوسط الفني عموماً، ومقرر عرضه على إحدى المنصات الرقمية فور الانتهاء من تصويره.

«الراي» وفي زيارة خاطفة، إلى موقع التصوير بمسرح «الحملي» في دار المهن الطبية بالجابرية، استطاعت أن ترصد بعض الأحداث - رغم التكتم الشديد من فريق العمل - حيث بدا الجميع متحفظاً على الإفصاح عن الدور المسند إليه، وكان من أبرز الفنانين الحاضرين، الخضر والرميان والحملي، حيث أكدوا على أن المسلسل سيتم عرضه على «المنصات»، متمنين له النجاح على الشاشة الصغيرة، بعد نجاحه على خشبة المسرح، وذلك خلال مشاركته في أحد المهرجانات المحلية قبل سنوات، ومن ثم قدموه في أكثر من جزء مع اختلاف الأفكار والموضوعات من جزء إلى آخر.

يُذكر أن «مسرح بلا جمهور» قُدمت كمسرحية للمرة الأولى في العام 2005، وقد أضاءت حينها على قضايا وأحداث لم يتم التطرّق إليها من قبل، بعضها حول مجموعة من الشباب الذين يقرّرون تقديم عروضهم وتكوين فرقة مسرحية، لكنهم يواجهون الكثير من المعوقات التي تعترض طريقهم، وتحول بينهم وبين أحلامهم.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي