pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

مندني: مطالبات أساتذة «التربية الأساسية» بضم كليتهم فقط إلى جامعة عبدالله السالم محاولة لوأد الكليات التطبيقية الأخرى

الدكتور أحمد مندني
الدكتور أحمد مندني

استغرب نائب رئيس الهيئة الإدارية ورئيس لجنة الجامعات الحكومية برابطة أعضاء هيئة التدريس للكليات التطبيقية في الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب الدكتور أحمد مندني من «تفاخر بعض أساتذة كلية التربية الأساسية ومطالبتهم بضم كليتهم فقط إلى جامعة عبدالله السالم ويرددون عبارة إنها مطالب مستحقة مستندين إلى وجود أكثر من 25 ألف طالب بالكلية»، موضحا أن «هذه المطالبة لا تخرج عن كونها محاولة لوأد الكليات التطبيقية الأربعة الأخرى (التكنولوجية- التجارية- الصحية- التمريض) والتي من حقها أن تكون تحت مظلة قانون الجامعات الحكومية».

وقال مندني إن «بعض أعضاء هيئة التدريس بكلية التربية الأساسية يتفاخرون بكثرة عددهم وعدد المدربين بالكلية، علماً بأن هذا العدد يعد سلبية لأنهم لم يتمكنوا خلال ثلاثة عقود من الحصول إلا على اعتمادين أكاديميين فقط، رغم وجود ما يقارب 20 قسما علميا بالكلية وهو عدد قليل مقارنةً بالبرامج المعتمدة بكليتي الدراسات التكنولوجية والتمريض».

وأضاف إن «كلية التربية الأساسية ومنذ إنشائها لم تحصل على أي تصنيف مقارنة بكلية الدراسات التكنولوجية التي تتصدر تصنيف «ويبومتركس» لجميع مؤسسات التعليم العالي الكويتي بما فيها جامعة الكويت وأهم الجامعات الخاصة بالكويت منذ سنوات عديدة»، سائلا: «من هو الأحق بالانضمام لقانون الجامعات الحكومية؟»

وأشار مندني إلى أن «من أكبر السلبيات التعليمية والتربوية بكلية التربية الأساسية كثرة عدد الطلبة التي تؤدي إلى تسهيل عملية الاتجار بالكتب والمطالبات غير المستحقة للحصول على ساعات إضافية باهظة التكلفة على حساب المستوى التعليمي للخريجين وللتعليم العام بالمدارس الحكومية في الكويت، فمتى يتم تقنين عدد الطلبة بكلية التربية الأساسية أسوة بكلية التربية بجامعة الكويت؟»

وناشد كل من رئيس مجلس الوزراء سمو الشيخ صباح الخالد ووزير التربية ووزير التعليم العالي ورئيس وأعضاء مجلس الأمة وخصوصا اللجنة التعليمية ورئيس وأعضاء مجلس الجامعات الحكومية ورئيس وأعضاء المجلس التأسيسي لجامعة عبدالله السالم، «اتخاذ ما يرونه مناسبًا لإصلاح التعليم بالكويت».

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي