pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

بوضوح

مصالح المواطنين... والشعور بالمسؤولية

تتميّز الكويت بأنّ حكومتها تهتم بمصالح أبنائها، وتحرص على مستقبلهم، وتُذلّل العقبات التي تواجههم، وذلك من أجل المحافظة على الوطن، الذي طالما أعطى الكثير.

وإزاء هذا الاهتمام الذي توليه الحكومة للمواطنين، فإنّ على المسؤولين الشعور بالمسؤولية، وتحقيق توجيهات الحكومة على أرض الواقع خلال المساهمة الفاعلة، ونتحدث هنا بكل وضوح عن مستقبل الوطن، المتمثل في أبنائه الذين سوف يستكملون طريق التنمية.

إنّ مستقبل الكويت لا يتحمل المسؤولين أصحاب التوجهات المركزية غير القابلة للتطوير، والمنفردين في اتخاذ قراراتهم العشوائية، التي قد تكون ليست في نطاق اختصاصاتهم العلمية أو المعرفية، مما يستوجب من الجميع المساهمة في تسليط الضوء على تلك المشكلة بهدف حلّها، للنهوض بالوطن الذي لم يُقصّر مع أبنائه البررة، والقضاء على التعسّف في اتخاذ القرارات، التي من شأنها الإضرار بالمصلحة العامة، وبالمال العام، لذا، يجب الإبلاغ وفوراً للجهات المعنية عن هؤلاء المتعسّفين وتقديم جميع المستندات الدالة عليهم، فهناك في طبيعة البشر من يكذبون ومن لديهم معلومات صحيحة، ودقيقة، وتقدير الموقف الذي يستوجب تدخل رئيس الحكومة، لمحاسبة كل من ثبت عليه التعسّف في اتخاذ القرارات أو الفساد الإداري والمالي والاخلاقي... الخ.

كما يجب النهوض بإدارة التخطيط الإستراتيجي والتنمية الاقتصادية وإدارة المشاريع والموارد البشرية وغيرها، حيث إنّ الكويت هي البيت الكبير والأمانة التي يجب المحافظة عليها، وتلك مسؤولية الجميع، لذا، إنني أقترح متابعة المسؤولين ومساعديهم خصوصاً في الشؤون المالية، من أجل أن تسير الأمور في طريقها الصحيح... حفظ الله الكويت ووالد الجميع وولي العهد الأمين وأهلها من كل مكروه.

Dgca83@yahoo.com

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي