أم ضربها ابنها في الجهراء لرجال الأمن: «لا تسوو له شي بس خوفوه»

تصغير
تكبير
| كتب عبدالله راشد |

تقدمت مسنة «بدون» إلى مخفر تيماء متهمة ابنها العشريني بضربها واحداث كدمات وآلام متفرقة في جسدها وقالت لرجال الامن «لا تسوو له شي بس خوفوه».

وفي التفاصيل ان السيدة بعد خلاف بينها وولدها قام ابنها بضربها في انحاء متفرقة في جسدها ما دعاها للذهاب لمستشفى الجهراء حيث زودت بتقرير طبي يفيد اصابتها بكدمات وآلام متفرقة في الجسم.



وافادت المسنة بعد انهمار الدموع من عينيها امام رجال الامن «ما ابي تسوو له شي بس خوفوه». لكن رجال الامن سجلوا قضية اعتداء بالضرب وجار استدعاء ابنها المعتدي.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي