pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

رفض «بلدي» لاعتراض الفارس على «الدور الرابع» و«منتزه أبوحليفة»

اعترضت وزيرة الأشغال العامة وزيرة الدولة لشؤون الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الدكتورة رنا الفارس على قرار المجلس البلدي، بشأن الموافقة على اقتراح السماح ببناء الدور الرابع (أرضي – أول – ثاني – ثالث) في القسائم التي تقل مساحتها عن 375 متراً مربعاً، بسبب التخوف من تأثر البنية التحتية في مناطق السكن الخاص.

كما سجّلت الفارس اعتراضها على اقتراح استعمال أرض منتزه أبوحليفة وتحويل تبعيتها إلى المؤسسة العامة للرعاية السكنية، مبينة أنه لا توجد دراسة جديدة من الجهاز التنفيذي حول الاقتراح، لكونه يتعارض مع المرسوم الصادر بشأن المخطط الهيكلي الثالث للدولة.

وأعلن عضو المجلس البلدي أحمد هديان العنزي مقدم اقتراح السماح ببناء دور رابع أنه سيلجأ لاستخدام المادة 25 من القانون في الجلسة المقبلة ما يخوله رفع رفضه على اعتراض الوزيرة لمقترحه إلى مجلس الوزراء للبت فيه، لافتاً إلى أن «رفض الفارس للمقترح يأتي في حين أنها تتولى مهام البلدية بالإنابة».

وقال العنزي لـ «الراي»: «كان من الأفضل أن تتريث الوزيرة في إصدار قرارها لحين عودة الوزير شايع الشايع من إجازته ليصدر قراره».

وفي سياق متصل، علق عضو المجلس البلدي حمد المدلج على اعتراض الفارس على تحويل أرض منتزه أبوحليفة وتسليمه للرعاية السكنية، قائلاً «عام كامل وبتوافق بين الأعضاء، والإدارة القانونية تم إقرار اللائحة الداخلية للمجلس البلدي، وتم التوافق مع الوزير الشايع لتحويل منتزه أبو حليفة إلى الإسكان وعلى هذا الأساس أصدرنا قرارنا في المجلس، (وأنت ضيفة لمدة شهر بس، وضربت كل هذا عرض الحائط)».

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي