أمطرت الخالد بسبعة أسئلة حول القضية

أسيل لوزير الداخلية: مَنْ منع المفكر أبو زيد من دخول البلاد؟

تصغير
تكبير
بدت قضية منع المفكر المصري نصر حامد ابو زيد من دخول البلاد وكأنها «شرارة لن ينطفئ لهيبها بسهولة على الصعيد النيابي»، اذ امطرت النائبه د. اسيل العوضي وزير الداخلية الشيخ جابر الخالد بسبعة اسئلة حيال هذا الموضوع قائلة: تنص المادة 36 من الدستور الكويتي على ان «حرية الرأي والبحث العلمي مكفولة ولكل انسان حق التعبير عن رأيه ونشره بالقول او الكتابة او غيرهما، وذلك وفقا للشروط والاوضاع التي يبينها القانون»، وتنظم قوانين الهجرة في البلاد اسس منح التأشيرات ودخول الناس لها، ولما كان ذلك وكانت وزارة الداخلية قد قامت بتاريخ 15/12/2009 بمنع المفكر المصري الدكتور نصر حامد ابو زيد من دخول البلاد تلبية لدعوة من بعض المواطنين وذلك رغم حصوله على موافقة من الجهات الحكومية المختصة لدخول البلاد عبر تأشيرة صالحة ورسمية ما استوجب معه الوقوف على اسباب منعه من دخول البلاد وما اذا كان ذلك المنع او غيره يتم عن طريق اجراءات ارتجالية بدلا من الاحتكام للقانون والدستور لذا يرجى موافاتي وتزويدي بالتالي:
- ما المانع القانوني من دخول الدكتور نصر حامد ابو زيد الكويت رغم حصوله على تأشيرة دخول صالحة؟ وما سببه ان وجد هذا المانع مع بيان السند القانوني؟
- من اصدر قرار عدم ادخال الدكتور نصر حامد ابو زيد للبلاد؟ وهل تم ذلك بايعاز من وزير الداخلية او احد المسؤولين؟ من هذا المسؤول؟
- هل قامت وزارة الداخلية بإلغاء تأشيرة الدخول للدكتور نصر ابوزيد؟ وفي حالة الاجابة بالايجاب يرجي بيان اسباب الالغاء.
- هل هناك قوائم باسماء كتاب او فنانين او مفكرين او مثقفين او شخصيات دينية ممنوعة من دخول الكويت؟ وفي حالة وجود هذه القوائم يرجى تزويدي بنسخة عنها مع بيان سبب منع كل شخص من الاشخاص الواردة اسماؤهم بهذه القوائم من دخول الكويت.
- هل توجد جهة في وزارة الداخلية تقوم برصد الممنوعين من دخول البلاد، خصوصا المفكرين والفنانين والمثقفين وذوي الفكر؟ ما هذه الجهة ان وجدت؟
- في حالة وجود جهة في وزارة الداخلية تقوم برصد الممنوعين او اصدار قوائم بالممنوعين من دخول البلاد من مفكرين وفنانين ومثقفين والشخصيات الدينية فعلى اي اساس تقوم هذه الجهة بوضع هذه القوائم؟ وما الاسس التي تستند عليها؟
- ما ا لاسس القانونية التي يتم على اساسها منع الاشخاص من دخول البلاد؟
الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي