pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

«هوشة» دامية بدأت في ديوانية... واستُكملت في مستشفى الجهراء


- مصدر أمني لـ «الراي»: المتشاجرون لم يلتفتوا لقوة أمن المستشفى وخصوصية المرضى

شهد مستشفى الجهراء مشاجرة دامية، اندلعت شرارتها الأولى في إحدى الديوانيات، ما أسفر عن إيداع عدد من الأشخاص العناية المركزة، وفق ما قالت مصادر أمنية مطلعة لـ «الراي».

وأوضحت المصادر أن بلاغاً ورد إلى عمليات وزارة الداخلية عن وجود «هوشة» بين عدد من الشباب في محافظة الجهراء بعد أن تهجم أحد الشبان على آخر في إحدى الديوانيات، وتم استخدام الأسلحة البيضاء بين أطراف الشجار، وتعرض البعض لطعنات عدة، الأمر الذي استدعى إسعافهم إلى مستشفى الجهراء، وإيداع البعض العناية المركزة بسبب الإصابات البليغة.

وبيّنت المصادر أن المتشاجرين استكملوا الشجار بالآلات الحادة أمام بوابة العناية المركزة من دون تدخل أحد من أمن المستشفى الأمر الذي أحدث فوضى وهلعاً لدى المرضى والمراجعين بعد تكسير بعض الكراسي.

وتابعت المصادر أنه رغم وجود عناصر من رجال القوات الخاصة أمام بوابات المستشفى إلا أن ذلك لن يثني المتشاجرين من استكمال الهوشة داخل أروقة العناية المركزة ولا احترام خصوصية المرضى.

واختتمت المصادر أن رجال أمن الجهراء سيطروا على جميع الشباب الذين أحدثوا الفوضى والرعب في مستشفى الجهراء ومتابعة حالة المصابين الذين يرقدون في العناية المركزة لاتخاذ الاجراءات القانونية بحقهم.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي