pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

كمين في مزارع الصليبية يوقع بمصريين امتهنا سلب سائقي «الأجرة» بالقوة

كشف مصدر أمني لـ«الراي» عن وقف مسلسل السلب بالقوة في منطقة الصليبية وذلك بعد ضبط مراهقين من الجنسية المصرية يقومان بسلب سائقي سيارات الأجرة (التاكسي) عبر استدراجهم إلى مزارع منطقة الصليبية.

وأوضح المصدر أنه وردت بلاغات عدة إلى مخفر الصليبية من سائقي سيارات الأجرة عن تعرضهم إلى سلب بالقوه من شخصين امتهنا هذا النشاط على مدار أيام عدة من خلال طلب توصيل من منطقة الفروانية إلى مزارع الصليبية وهناك يتم إشهار أسلحة بيضاء على سائقي السيارات وسلبهم محفظاتهم والأموال التي بحوزتهم وأجهزتهم النقالة والفرار من الموضع تاركين ضحاياهم يندبون حظهم العاثر.

وأشار المصدر إلى أنه بعد تلقي هذه البلاغات تم تشكيل فريق من رجال مباحث الصليبية وبتعليمات من قبل وكيل الأمن الجنائي اللواء محمد الشرهان تم ضبط المراهقين عبر وضع كمين أثناء ضربهما لأحد ضحاياهما في مزارع الصليبية وتمت السيطرة عليهما.

واتضح انهمت حدثان (16 عاماً، و17 عاماً) وتقرر إحالتهما إلى مخفر الصليبية وأثناء التحقيق معهما اعترفا على نشاطهما الاجرامي بالسلب بالقوة على 9 قضايا وتم العثور معهما على مبالغ مالية وأجهزة نقالة تعود لسائقي سيارات الأجرة.

واختتم المصدر أن بعد اعترافهما بنشاطهما وانهما يقومان باستيقاف ضحاياهما في منطقة الفروانية منذ فترة وسلبهم وصرف تلك المبالغ المسروقة على المخدرات تم ابلاغ وكيل النيابة الذي أمر بتسجيل قضية سلب بالقوة والتي تعتبر جناية وإحالتهما على جهة الاختصاص.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي