pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

المناطق التعليمية قسّمت الفصول الدراسية إلى «أ» و«ب» وحددت نماذج أنصبة المعلمين

«بروفات»... على الدوام المدرسي


طابور الصباح... هل يعود في الفصل الثاني؟
طابور الصباح... هل يعود في الفصل الثاني؟

- مطالب باستمرارية التعليم عن بُعد في أيام الراحة أسوة بدول الخليج والعالم
- مقترحات للتوجيه بإعداد مذكرة خاصة بالفاقد التعليمي في كل مادة دراسية

تزامناً مع اعتماد خطة العام الدراسي 2021-2022، بدأت بعض المناطق التعليمية بإعداد بروفات تجريبية لبدء الدوام المدرسي في المدارس ذات الكثافات العالية، حيث كشف مصدر تربوي لـ«الراي» أن مراقبي المراحل حددوا مدارس بعينها في كل مرحلة تعليمية، لإجراء تجربة العودة الآمنة للدراسة، من خلال تقسيم الفصول الدراسية إلى مجموعتين «أ» و«ب»، مع تحديد نماذج أولية لأنصبة المعلمين في كل مادة دراسية.

وشدد المصدر على ضرورة أن تقوم الوزارة، بمراجعة قرار إلغاء التعليم عن بُعد، في أيام الراحة، لما للتواصل الإلكتروني بين المعلم والطالب من اهمية كبرى في تعزيز التحصيل التعليمي، وعدم تضييع حلقة الوصل بين الطالب ومدرسته لمدة 4 أيام كاملة لطلاب المجموعة «أ»، و3 أيام للمجموعة «ب» خلال الأسبوع الاول، فيما يتكرر المشهد ذاته خلال الأسبوع الثاني، ولكن بتبادل عدد أيام الأسبوع بين المجموعتين.

وقال إن التعليم الإلكتروني يجب أن يستمر تحت كل الظروف، أسوة بدول الخليج والعالم، مبيناً أن وجهة نظر وزير التربية في إلغائه، هي عدم إرهاق أعضاء الهيئة التعليمية، والضغط عليهم في التعليم الحضوري والاون لاين، مضيفاً «نحترم وجهة نظر الوزير ونقدرها، لكنها ليست صائبة من الناحية الفنية».

وأضاف «لا يوجد أي عبء على المعلم في التواصل الإلكتروني مع الطلبة خلال أيام الراحة، للمناقشة في الواجبات المنزلية والمحتوى العلمي لبعض المواد، خصوصاً وأن هذا التواصل غير ملزم بدرجات لكنه نوع من تطبيق التعلم الذاتي والتعليم الذكي، وهذا مطبق في المركز العربي للبحوث التربوية لدول الخليج وكل دول العالم».

وطالب المصدر التوجيه الفني للمجالات الدراسية الأساسية بإعداد مذكرات تتضمن المهارات الأساسية المفقودة «الفاقد التعليمي» لكل مادة دراسية على أن يقوم كل توجيه بإعداد آلية مناسبة لتقييم نسبة التحصيل الدراسي لها من قِبل الطلبة وتحديد نسبة اكتسابها على أن يتم ذلك في غضون أسبوع إلى أسبوعين من بدء العام الدراسي.

وانتقل المصدر إلى التعليم المسائي بالكثافات الطلابية العالية. وقال «لم تعتمد آلية الدوام المدرسي في مراكز تعليم الكبار بعد، ولكنها سوف تكون بالطريقة ذاتها المعتمدة في التعليم الصباحي، حيث تقسم الفصول إلى مجموعتين، لا تزيد كل واحدة منها على 20 طالباً، مع تطبيق الاشتراطات الصحية المعروفة، وإلزام الطلبة غير المطعمين بفحص الـPCR أسبوعياً».

العبد الغفور لـ «الراي»: المعاهد الدينية... جاهزة

قال مدير إدارة التعليم الديني أنور العبد الغفور لـ«الراي»، إن المعاهد الدينية جاهزة للعودة الآمنة، وفق الخطة المعتمدة من وزارة التربية، مضيفاً «لدينا 9 معاهد للبنين والبنات في محافظات الكويت كافة، بواقع 5 في المرحلة المتوسطة و4 في الثانوية، ولا مشكلات في الالتزام بعدد الطلبة المحدد في كل فصل».

وبيّن أن إدارات المعاهد الدينية ستقوم بتقسيم الفصول الدراسية إلى مجموعتين وفق ما تقرره الوزاره ولا مشكلات لدينا في الكثافات الطلابية، مبيناً أن ذلك سوف يتم بمجرد وصول نشرة التعليم العام خلال دوام العاملين في المدارس للعام الدراسي الجديد 2021- 2022.

حتى اللحظة... دوام يومي في الفصل الثاني

قال مصدر تربوي لـ «الراي»، إن خطة العام الدراسي بتقسيم الفصل إلى مجموعتين، ستطبق خلال الفصل الدراسي الأول بأكمله، فيما يعود التعليم الحضوري إلى جميع المراحل التعليمية مطلع الفصل الدراسي الثاني، مضيفاً أن هذا المقترح هو المعتمد حتى اللحظة، لكن مع مستجدات الوضع الصحي قد يطرأ تحديث على الخطة.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي