pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

«التربية» طلبت سيناريوهات دول الخليج

العودة للدراسة... تجارب دولية

فيما يعقد وكلاء وزارات التربية لدول مجلس التعاون الخليجي اجتماعاً افتراضياً، في 23 الجاري، لبحث سيناريوهات العودة الآمنة للمدارس، طلب وزير التربية الدكتور علي المضف من المكتب العربي للبحوث التربوية لدول الخليج، تصورات العودة في كل دولة، حيث زوّده المكتب بتقرير مفصل عن الوضع التربوي في كل دولة خليجية، فيما تلقي «الراي» نظرة على تجارب الدول الأخرى، إضافة للخليجية، في عودة الطلبة إلى المدارس.

السعودية:

عودة طلبة المرحلتين المتوسطة والثانوية إلى المدارس «تعليم حضوري» وتطبيق «التعليم عن بُعد» على المرحلة الإبتدائية مع إلزام الطلبة بالتطعيم.

الإمارات والبحرين:

هناك مقترح لم يُعتمد بعد في الدولتين، بتطبيق نظام التعليم المدمج بواقع أسبوع في المدرسة وآخر «عن بُعد».

قطر:

بدء الدوام المدرسي الحضوري بنسبة 50 في المئة، على أن تزداد تدريجياً إلى أن يكون الدوام كاملاً في مدارسها بنسبة 100 في المئة خلال شهر من موعد بدء عامها الدراسي.

عُمان:

مقترح بتطبيق العودة الكاملة في 1 نوفمبر المقبل.

أميركا:

أوصت الأكاديمية الأميركية لطب الأطفال أن «يرتدي جميع الأطفال، الذين تزيد أعمارهم على عامين، كمامات واقية عند العودة إلى المدرسة هذا العام، بغض النظر عن حالة التطعيم»، فيما قالت رئيسة مجلس الأكاديمية للصحة المدرسية سونيا أوليري، «نحتاج إلى إعطاء الأولوية لإعادة الأطفال إلى المدارس جنباً إلى جنب مع أصدقائهم ومعلميهم، ونلعب جميعاً دوراً في التأكد من تحقيق ذلك بأمان».

فرنسا:

بدأ طلاب المدارس الإعدادية والثانوية في فرنسا في العودة إلى المدارس بدوام جزئي، بعد أسبوع من عودة طلبة المدارس التحضيرية والابتدائية، في إطار خطة صحية وضعتها الحكومة، مع رفع الحجر الصحي المفروض في البلاد.

الصين:

استكمال العام الدراسي بعد توقف المدارس والجامعات عن نشاطها بسبب تفشي وانتشار فيروس كورونا المستجد منذ الربيع الماضي، والطلاب سيعودون إلى الحياة المدرسية العادية بعد تعطلها في فصل الربيع الماضي، على أن تجرى اختبارات «كوفيد 19» للمواقع والمجموعات الرئيسية، وتطهير الأماكن الرئيسية بشكل منتظم.

كندا:

أعلنت مقاطعة أونتاريو كبرى المقاطعات الكندية عودة الطلاب إلى المدارس في سبتمبر المقبل، موضحة أن «الطلاب سيعودون إلى الفصل الدراسي بدوام كامل مع استمرار التعلم عن بُعد كخيار، وسيتعيّن على الطلاب وموظفي المدرسة ارتداء الكمامة في الأماكن الداخلية مع استثناءات خلال استراحة الوجبات والأنشطة البدنية».

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي