pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

العسلاوي لـ «الراي»: أتمنى مساعدتي للعثور على فلذة كبدي عبدالله

كشف والد الطفل المفقود في منطقة العقيلة يوسف العسلاوي ان ابنه عبدالله والبالغ من العمر 13 عاما فقد مع صلاة الفجر ولا نعرف عنه اي معلومة او خبر.

واضاف العسلاوي في تصريح لـ«الراي» ان ابنه لا يعاني من اي مشاكل عقلية او ذهنية «وتناول جبة الغشاء معنا في تمام الساعة العاشرة مساء في شقتنا الكائنة في العقيلة ولكن تفاجئنا باختفائه مع صلاة الفجر وللاسف انه لايوجد كاميرا كوني اقطن في شقة وبحثت عنه عند الاقارب والاصدقاء ولكن دون جدوى».

وتابع «ابلغت الجيران ان تم مشاهدته او كان هناك كاميرا لتساعدنا في عملية البحث ولكن للاسف لا توجد في المنازل المجاورة».

واوضح العسلاوي ان ابنه لا يعاني من اي مشاكل ولا يوجد سبب او خلاف بينه وبين افراد اسرته وهو هادئ الاطباع ولم اشاهد عليه اي تغيرات في سلوكه.

واختتم العسلاوي لقد تقدمت الى مخفر منطقة الرقة، وقام رجال الامن مشكورين بتسجيل قضية تغيب وتم تكليف رجال الامن بالبحث عن ابننا المفقود عبدالله.

وناشد العسلاوي جميع المواطنين والمقيمين في عملية البحث عن فلذة كبده من خلال نشرهم لصورته في وسائل الاعلام والتواصل الاجتماعي لعل وعسى ان يتم العثور عليه وهو في اتم صحة وعافية وان لا يكون حصل له مكروه لا قدر الله واتمنى مساعدتي في عملية البحث ومن يجده او يعثر عليه يبلغنا او يبلغ عمليات وزارة الداخلية.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي