pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

أجرى السحب نصف السنوي لعام 2021

«الخليج» يتوج ناصر الحداد مليونيراً جديداً من «الدانة»


- محمد القطان: رؤيتنا تتمثل بتكريس مكانتنا الريادية وتوفير خدمات ومنتجات تتسم بالسهولة والابتكار
- بدر العلي: فتح الحساب في البنك الأسهل والأسرع ونسعى لتوفير خدمات مريحة... وآمنة
- نجلاء العيسى: حساب «red» مصمّم خصيصاً لمساندة الشباب وتحقيق أحلامهم
- داليا القاسم: لا يخفى علينا دور المرأة الفعال بالمجتمع ونحن من الرواد بدعم المساواة بين الجنسين
- أحمد الأمير: الفرصة مازالت قائمة حتى 30 سبتمبر للمشاركة بسحب «الدانة» الكبير على 1.5 مليون دينار

أجرى بنك الخليج سحب «الدانة» نصف السنوي للعام الحالي على مليون دينار، والتي كانت من نصيب ناصر بدر حاجي الحداد، حيث تم إعلان الفائز خلال حفل كبير عقده البنك افتراضياً على تلفزيون الراي، ووسائل التواصل الاجتماعي، بحضور وإشراف ممثل من وزارة التجارة والصناعة وممثل شركة «إرنست آند يونغ».

وقال مدير عام الخدمات المصرفية للأفراد في البنك محمد القطان «كما وعدنا عملاءنا في بداية العام عندما كشفنا عن الفائز بجائزة الدانة الكبرى، التي كانت 1.5 مليون دينار، نقدم اليوم مليونيراً جديداً في سحب الدانة نصف السنوي، ويسعدني أن أنتهز هذه الفرصة للإعلان عن آخر تطوراتنا وابتكاراتنا التي تهدف دائماً لتسهيل حياة العملاء».

وأضاف أن رؤية البنك تقوم على تكريس مكانته الريادية بالكويت، وأن مهمته هي توفير خدمات ومنتجات تتسم بالسهولة والابتكار، لافتاً إلى اهتمام فريق العمل بأدق التفاصيل لمواكبة التطورات التي تحصل في السوق الكويتي والعالمي، ولجعل «الخليج» بنك المستقبل.

دقيقة مع «الخليج»

من جهته، تحدث نائب مدير عام المجموعة المصرفية للأفراد، بدر العلي حول ما يمكن أن يحدث في دقيقة مع «الخليج»، معرباً عن سروره ببداية حقبة جديدة من الخدمات المصرفية الرقمية للأفراد، حيث أصبح فتح الحساب في البنك الأسهل والأسرع في الكويت.

وأكد سعي البنك إلى توفير خدمات مصرفية سهلة ومريحة وآمنة، مقارنة مع تجربته التقليدية التي تعتمد على زيارة العملاء للفروع، لافتاً إلى أن هذه المبادرة الجديدة هي بداية الطريق لبرنامج التحول الرقمي والتكنولوجيا الحديثة، الذي يشكل جزءاً من إستراتيجية البنك الهادفة لمساعدة العملاء على التحكم بسهولة بتنفيذ جميع الأعمال المصرفية دون الحاجة إلى مغادرة منازلهم أو مكاتبهم، ومن أي مكان كانوا فيه.

وأضاف العلي أنه واستجابة لاحتياجات العملاء، طور البنك أنظمته وصمم خدماته ليصبح بإمكان العميل فتح الحسابات عن طريق الموبايل خلال دقيقة واحدة فقط، بما يشمل حساب الراتب وحساب فئة الشباب «red» وحساب الدانة وحساب التوفير، وجميع الحسابات الأخرى، حيث يحصل العميل على رقم الحساب والآيبان في التطبيق فوراً بعد فتح الحساب، ليتمكن من استخدامهم مباشرة لإجراء التحويلات المالية أو للتسوق الإلكتروني.

وشدد العلي على سعي «الخليج» دائماً إلى مواصلة تقديم أعلى مستويات الخدمة للعملاء، مع تحقيق أعلى مستويات المرونة في تطوير خدماته عبر مختلف الوسائل الرقمية، لتسهيل حياتهم والاستجابة لاحتياجاتهم.

وبيّن أنه لهذا السبب طوّر البنك التطبيق للإعلان عن هذه الميزة الفريدة اليوم، وأنه لن يتوقف عند هذه النقطة، إذ مازال «الخليج» يطمح للمزيد، ويعمل لتحقيق المزيد من الإنجازات التي ستسهل حياة العملاء وتقدم لهم تجربة مصرفية رائدة.

شباب الخليج

يعمل «الخليج» بشكل متواصل لمعرفة احتياجات الفئات المختلفة من عملائه وتلبيتها بأفضل طريقة، وأنه لهذا جمع عدداً من الشباب في مجموعة اجتماعات للاطلاع على رأيهم في الخدمات المصرفية المقدمة لهم، وما يتطلعون إليه من خدمات ومنتجات، ومعرفة ما تشكله التجربة المصرفية المثالية بالنسبة لهم.

وأجرى البنك بناء على ذلك مجموعة تحسينات على حساب «red» للشباب، إذ قالت نائب المدير العام للخدمات المصرفية الشخصية لإدارة التسويق نجلاء العيسى، إن حساب «red» مصمم خصيصاً لمساندة الشباب وتحقيق أحلامهم. وهو أكثر من مجرد حساب، فهو رفيق الشباب وسندهم.

وأضافت «لنواكبهم بالإبداع والتميز، قررنا أن نطلق بطاقة لحساب (red) بتصميم جديد، والتي صُممت بالكامل من الشباب للشباب، إذ استعنا في إدارة التسويق بمجموعة طلابية لتصميمها، ليس من حيث الشكل فحسب، بل من حيث المميزات والخصومات أيضاً لتناسب احتياجاتهم وأسلوب حياتهم».

ولفتت إلى تعبير الشباب عن تفضيلهم للبطاقة ذات التصميم البسيط والمميز، والذي يحافظ على خصوصيتهم المصرفية، بحيث لا يكشف عن الاسم في الجانب الأمامي، إضافة إلى مميزات وخصائص أخرى تشكل التجربة المصرفية المثالية بالنسبة لهم، منوهة بأنه ولتشجيع مجتمع «شباب الخليج»، فقد أطلق البنك حساباً خاصاً لهم على «إنستغرام» حتى يبقوا على اطلاع بكل ما يقدمه البنك لهم.

المرأة دانة البيت

يحرص «الخليج» دائماً على المرأة عند تقديمه للمنتجات والخدمات الجديدة، وينظر لها على أنها فئة مستقلة، ويدرس احتياجاتها وأسلوب حياتها، لتقديم أفضل تجربة مصرفية لها.

وقالت مدير إدارة الاستثمار في البنك داليا القاسم: «لا يخفى علينا دور المرأة الفعال في المجتمع الكويتي، وكان البنك ومازال رائداً في دعم المساواة بين المرأة والرجل، وتضامناً مع رؤية إدارته العليا، اليوم صار للمرأة فرصاً استثمارية كثيرة، ولذلك نسعى إلى تشجيعها على الادخار والاستثمار في محاولة لتمكينها من تحقيق أهدافها المختلفة، بما فيها الاستقلال المالي والحفاظ على الاستقرار المعيشي للأسرة».

وأضافت أن المرأة هي دانة البيت، وأنه مع حصول النساء حول العالم على دخل أعلى، أصبحت قادرة على الاستثمار أكثر من أي وقت حتى لو لم تملك الخبرة الاستثمارية.

وتابعت القاسم أن التكنولوجيا ساهمت في إنشاء منتجات استثمارية متنوعة منخفضة المخاطر ومُدرة للدخل، مصممة خصيصاً لتلبية الاحتياجات والتفضيلات الاستثمارية للنساء كما بينتها الدراسات.

وذكرت أنه لهذا السبب يقدم «الخليج» خدمة «وايز» الاستثمارية، وهي عبارة عن منصة إلكترونية توافر للمرأة خدمة الاستثمار وتساعدها على تنويع استثماراتها وزيادة دخلها في الأسواق العالمية، بشكل سهل وشفاف وتكلفة مدروسة خلال دقائق قليلة لإنشاء محفظة استثمارية تناسب أهدافها المالية.

وأفادت بأن «الخليج» يسعى لتقديم أفضل الحلول للعملاء عن طريق خدمات استثمارية ذات خطورة محدودة لضمان حقوقهم المالية، ويوظف مستشاري استثمار معتمدين لإدارة الاستثمارات تحت رقابة بنك الكويت المركزي.

بنك المستقبل

قال مساعد المدير العام للاتصالات المؤسسية في البنك، أحمد الأمير «نبارك لناصر بدر حاجي الحداد فوزه بمليون دينار لهذا العام، ونذكر العملاء أن الفرصة مازالت قائمة حتى 30 سبتمبر للمشاركة في سحب الدانة السنوي الكبير على 1.5 مليون دينار، ومع الميزة الجديدة من (الخليج)، التي تتيح فتح الحساب والإيداع فيه خلال دقيقة واحدة فقط، أصبحت المشاركة في السحوبات أسهل من أي وقت مضى».

وأكد سعي «الخليج» دائماً للتميز والابتكار في خدمة الفئات المختلفة من العملاء، مبيناً أنه تم تجديد حساب «red» للشباب بشكل شامل، مع تقديم منتجات تلبي حاجة عميلات البنك بتوفير خدمات استثمارية تناسب توجهاتهن وأهدافهن، ومنوهاً بأن الشغف لن يتوقف عند هذا الحد، فهذه ليست سوى البداية في مسيرة طويلة من التحول الرقمي والتطور التنظيمي، التي من شأنها أن تجعل «الخليج» بنك المستقبل.

تقدير الولاء

كعادة «الخليج» في تقدير ولاء عملائه ومكافأتهم عليه، فإنه يمنحهم فرص الولاء، وهي عبارة عن إجمالي الفرص التي اكتسبوها في السنة السابقة والتي تضاف إلى العام المقبل كمكافأة لهم على ولائهم، في وقت تمت إضافة جميع الفرص التي استحقوها عام 2020 إلى 2021 ويتكرر ذلك عام 2022 مع الأعوام التالية.

وشجع «الخليج» عملاء «الدانة» على زيادة فرص فوزهم عن طريق زيادة المبالغ التي يتم إيداعها في الحساب، باستخدام خدمة الدفع الإلكتروني المتاحة عبر موقعه الإلكتروني وتطبيق الهواتف الذكية.

ويوفر حساب «الدانة» العديد من الخدمات المتميزة لعملائه ومنها خدمة بطاقة «الدانة للإيداع الحصري» التي تمنح العملاء حرية إيداع النقود في أي وقت يناسبهم، إضافة إلى خدمة «الحاسبة» المتاحة عبر موقعه الإلكتروني وتطبيق الهواتف الذكية، والتي تمكِّنهم من احتساب فرصهم للفوز في السحوبات الشهرية وربع السنوية والسنوية.

الدانة تغنيك

يعد «الدانة» متاحاً للكويتيين وغير الكويتيين المقيمين في الكويت، إذ يتعين على العملاء الاحتفاظ بالحد الأدنى للرصيد البالغ 200 دينار لفتح الحساب شرط الاحتفاظ بالمبلغ نفسه، للتأهل تلقائياً للدخول في السحوبات المقبلة.

وفي حال انخفض الرصيد إلى ما دون 200 دينار في أي وقت، يتم خصم دينارين من الحساب على أساس شهري، لحين استيفاء الحد الأدنى للرصيد، إذ يتعين على العملاء للمشاركة في سحوبات «الدانة» الشهرية وربع السنوية والسنوية المقبلة هذا العام الاحتفاظ بالرصيد المطلوب.

«يا الدانة قوّمي حظي من مكانه»

عرض «الخليج» خلال الحفل عمله الفني الجديد الذي أطلقه تمهيداً لسحب «الدانة» نصف السنوي على جائزة المليون دينار، بعنوان «يا الدانة قوّمي حظي من مكانه»، وهي أغنية يغنيها عبدالسلام محمد وهادي، بلحن بحري يعكس ثقافة أهل الكويت وروح البنك.

وعوّد «الخليج» العملاء دائماً على تقديم أعمال فنية ممتعة في مختلف المناسبات الوطنية والاجتماعية، وبعدما زاد مكافآت الدانة ووعدهم بتقديم مليونيرين جديدين هذا العام، أطلق عملًا يتغنى بعلاقته بعملائه الأوفياء، ومكافأته لهم كما يكافئ البحر الساعين فيه.

ويتضح هذا الأمر في فيديو الأغنية الذي يبين صعوبة الغوص على اللؤلؤ والمشقة التي كان يتحملها الآباء، وسهولة الفوز بـ«الدانة» من «الخليج» وأثرها الكبير على حياة الفائز.

ومن الكلمات الجميلة التي يتغنى بها الفنانان عبدالسلام محمد وهادي «بالحلوة والمرة كريم وما يرخص العشرة معاكم»، في إشارة إلى الزيادة الأخيرة التي قدمها «الخليج» على جوائز الدانة، واحتسابه لجميع الفرص التي اكتسبها العميل في السنة السابقة والتي تضاف إلى العام المقبل كمكافأة له على ولائه.

وتشير كلمات الأغنية إلى شعار البنك «يا بو شراع وسفينة»، وإلى سحوبات «الدانة» وجوائزها «يا بو الدانة الثمينة»، وإلى قيمة جوائز الحساب المتزايدة «الدانة كل ما تكبر».

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي