pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

مشاهدات

مخالفة المستهترين... وتطبيق القانون

قامت - منذ أيام قليلة مضت - دوريات قطاع المرور بشن حملات مرورية، لمخالفة السيارات التي تقوم بتركيب الأجهزة والمعدات التي تصدر الأصوات المزعجة على عوادم السيارات، وذلك بحجز المخالفين والمستهترين الذين يقومون بهذه الأعمال التي تخالف القانون، وذلك بحجزهم في نظارات مراكز الشرطة (المخافر) مع حجز السيارة لمدة شهرين متتابعين.

هنا نرى أن وزارة الداخلية ألقت باللوم كله على أصحاب السيارات، في حين أن المشكلة تعمّ دائرة أكبر من ذلك، فهناك الشركات وأصحاب معارض البيع الذين يقومون بتوفير هذه الوسائل غير القانونية لقائدي المركبات؟ ولا شك أن خلف هذه الشركات ومعارض البيع، وكلاء وتجار يقومون باستيراد هذه الأجهزة والمعدات، وهم - أي هؤلاء الوكلاء - استصدروا تصاريح تجارية تسمح لهم باستيراد هذه الأجهزة والمعدات.

موسى بهبهاني

فكيف سمحت وزارة التجارة والصناعة لهؤلاء الوكلاء والتجار باستيراد هذه المواد المخالفة لقانون المرور، ثم إن هناك أيضاً إدارتي التفتيش والجمارك واللتين سمحتا لهذه المواد بالدخول إلى البلاد، فالوكيل الذي قام بالقفز على كل هذه القوانين ليمرر هذه المواد وينجح في إدخالها إلى البلد، لا شك أنه ليس الملوم الوحيد في هذه المشكلة، فالمشكلة الرئيسية تقع على الدوائر الحكومية وعلى رأسها تحديداً وزارتي التجارة والصناعة، بتجاهلهما للقوانين التي تدير التجارة في البلاد وتنّظمها، وتعاقب على المخالفات التي يقوم بها البعض.

اللهم احفظ الكويت آمنة مطمئنة، والحمد لله رب العالمين.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي