pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

«الراي» تنشر مقترحات «التربية» في افتتاح المدارس: الخطة «أ» للعودة الكاملة و«ب» للتعليم المدمج

زهرات الإبتدائي... شوقهن كبير إلى المدارس (صورة أرشيفية)
زهرات الإبتدائي... شوقهن كبير إلى المدارس (صورة أرشيفية)

- عودة كاملة في المدارس الأجنبية بعد استيفاء الاشتراطات الصحية
- مقترح لتقسيم الدوام فترتين في المدارس العربية ومدارس الجاليات
- الخطط رهن موافقات «الصحة» ومجلس الوزراء وفقاً للوضع في حينه

وضعت وزارة التربية سيناريوهاتها ومقترحاتها في شأن العودة الآمنة للدراسة مطلع العام 2021 /2022 حيث ستقدمها إلى مجلس الوزراء قريباً ومن ثم يعتمد المقترح الأفضل والأنسب لآلية العودة وفقاً للوضع الصحي في حينه.

وكشف مصدر تربوي لـ«الراي» أن الخطة الرئيسية الأولى للوزارة هي «الخطة أ» وفيها عودة المدارس بكل طاقتها وطاقمها من طلبة ومعلمين وهيئات تعليمية وإدارية وإن تعذّر تطبيقها بسبب الوضع الصحي أو قوبلت بالرفض من قبل السلطات الصحية لأي أسباب هناك «الخطة ب» وتتضمن تقسيم الدوام المدرسي من خلال تطبيق التعليم المدمج «البيت والمدرسة» وفيها يقسم الفصل الدراسي ويطبق التباعد بين الطلبة بحيث لا يتجاوز عددهم الـ12 طالباً في الفصل الواحد.

وأكد المصدر أن الوزارة ممثلة في قطاع التعليم العام تتجه إلى تطبيق «الخطة أ» مطلع العام الدراسي الجديد وتعد العدة إلى ذلك منذ الآن حيث وزعت المهام على فريق الاستعداد وكلفت القطاعات والإدارات المعنية بمتابعة جميع الطلبات المتعلقة بتجهيز المدارس، مؤكداً أن لا مشكلات في هذا الجانب خصوصاً أن معظم العقود الخدمية سارية.

وفيما بين أن كل شيء متوقف على مستجدات الوضع الصحي، التي سوف تتبلور صورتها بشكل أدق وأوضح، منتصف أغسطس أو مطلع سبتمبر على أبعد تقدير، أشار إلى أن كثيراً من المدارس الأجنبية يطالب بالعودة الكاملة في مدارسها مطلع العام الدراسي المقبل، مبيناً «تم تجهيزها منذ الآن لاستقبال طلبتها وهيئاتها التعليمية والإدارية وفقاً لمتطلبات الدليل الصحي والاشتراطات الصحية المطلوبة».

وأكد أن مقترح العودة في المدارس العربية هو تقسيم الدوام على فترتين صباحيتين في المدارس التي تزيد كثافتها الطلابية عن 28 طالباً في الفصل، الأمر ذاته ينطبق على مدارس الجاليات الهندية – الباكستانية - الفيلبينية - الإيرانية، في حال تجاوز عدد طلابها في الفصل الدراسي العدد المشار إليه، مبيناً أن عدد الطلبة في الفصول الدراسية لبعض هذه المدارس يتجاوز الـ 40 طالباً.

وقلل المصدر من شأن أزمة نقص المعلمين في المدارس الخاصة، وأثر ذلك على انطلاق تعليمها النظامي، مبيناً أن هناك نحو 700 معلم عالقون في الهند، سيعودون قريباً على دفعات مطلع أغسطس المقبل، مؤكداً في الوقت نفسه أن جميع ما يتداول في الوزارة من مقترحات وخطط وسيناريوهات للعودة، مرهون بموافقات وزارة الصحة ومن ثم مجلس الوزراء وفقاً للوضع السائد في حينه.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي