pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

11 محترفاً تنافسوا على مدار 76 ساعة متواصلة تخللتها 3 ساعات نوم فقط

الكويت استضافت تصفيات مسابقة «أفضل مُحارب أميركي»

وسط أجواء تنافسية فائقة الصعوبة، ودرجات حرارة عالية السخونة، أُجريت قبل أيام قليلة نسخة العام 2021 من تصفيات مسابقة «أفضل محارب أميركي» في معسكري الأديرع (أو «بوهرينغ») وعريفجان، واللذين تتمركز فيهما قوات من جيش الولايات المتحدة المركزي، المعروف اختصاراً بـ(USARCENT).

ووفقاً لمصدر إعلامي تابع لقيادة الجيش المركزي، التي أشرفت على تنظيم ذلك الحدث السنوي، فإن المسابقة «شهدت سلسلة من المنافسات في القدرات والمهارات البدنية والذهنية، بين نخبة تألفت من 11 من المحاربين المحترفين، من جميع أفرع القوات المسلحة الأميركية، على مدار 76 ساعة متواصلة، لم يتخللها، سوى نوم لمدة 3 ساعات في درجات حرارة ملتهبة، تجاوزت 45 مئوية في بعض الأحيان».

وإذ اتسمت جميع منافسات المسابقة بالصعوبة الشديدة تحت ظروف ضاغطة، فإن المنافسة الختامية كانت الأصعب والأكثر تحدياً، حيث اقتضت من كل متسابق رفع مجسم على شكل إنسان (مانيكان) وزنه 75 كيلوغراماً، ونقله إلى متن طائرة هليكوبتر مروحية طبية، مخصصة للإجلاء السريع من ميادين القتال.

ومن المقرر أن يسافر الفائزون إلى الولايات المتحدة قريباً، ليتلقوا مزيداً من التدريبات، استعداداً لتمثيل الجيش المركزي (USARCENT) في المستوى التالي من المسابقة، والذي يتم من خلاله اختيار أفضل المحاربين، على مستوى الجيوش الأميركية عموماً.

الأول حصد العلامة الكاملة

كان المركز الأول في فئة الإسعاف الطبي من نصيب الاختصاصي فيليب غوز، الذي حصد العلامة الكاملة (600)، متفوقاً على منافسيه.

فاز الاختصاصي عمر داكوستا، بلقب أفضل جندي مقاتل.

فاز الرقيب براندون برانتلي بلقب أفضل ضابط صف.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي