pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

من بطولة داود حسين وعلي جمعة

بدر محارب لـ «الراي»: «عودة شحيت ومحيت»... بعد 26 عاماً

«شحيت ومحيت»
«شحيت ومحيت»

شَرَع الكاتب بدر محارب في كتابة الجزء الثاني من مسلسل «شحيت ومحيت»، بعد غياب 26 عاماً منذ عرض الجزء الأول في العام 1995، وهو من بطولة الفنانين داود حسين وعلي جمعة، ومن إخراج صادق بهبهاني.

محارب، أوضح لـ «الراي» أن المسلسل كوميدياً، وسوف يتولى بطولة الجزء الثاني الذي سيكون بعنوان «عودة شحيت ومحيت» الأبطال إياهم في الجزء الأول، بالإضافة إلى وجوه جديدة من الفنانين الشباب، موضحاً أن العمل يتكوّن من 15 حلقة منفصلة ومتصلة.

ولفت محارب إلى أنه في كل حلقة هناك قصة جديدة، تدور أحداثها خلال مدة زمنية لا تقل عن 20 دقيقة ولا تزيد على نصف ساعة، حيث يتقرر عرضه على الشاشة الرمضانية في الموسم الدرامي 2022.

وتابع قائلاً: «أوشكت على الانتهاء من كتابة المسلسل، وفور إجازته رقابياً من الجهات المسؤولة ستنطلق كاميرات المخرج صادق بهبهاني لتصويره».

وأكمل: «بعد هذه الفترة الطويلة التي مضت منذ عرض الجزء الأول، جاءت الفكرة لكتابة جزء ثانٍ، سيكون من بطولة داود حسين وعلي جمعة اللذين شكلا ثنائياً رائعاً في الجزء الأول، حيث جسدا فيه دور الشقيقين اللذين يسكنان في بيت عربي، بعد أن ورثاه من والدهما، لكنهما يكابدان الفشل في كل مرة لعدم إيجاد عمل لهما».

ومضى يقول: «إن الهدف من وراء (عودة شحيت ومحيت)، هو إسعاد الناس والابتعاد عن الجو التراجيدي في الدراما، خصوصاً وأن المسلسل لا يزال يحظى بالمشاهدة حتى يومنا هذا، وهو ما دفعني إلى كتابة جزء ثانٍ منه، فضلاً عن ردود الأفعال المستمرة والطلبات المتزايدة من الجمهور بعودته، وحماسة المشاركين فيه، على غرار الفنان علي جمعة الذي أبدى ترحيبه واستعداده بالمشاركة، بما أنه بطل رئيسي في المسلسل».

وختم محارب: «لقد استوحينا عنوان المسلسل من كتاب (الأمثال الشعبية) لعبدالله النوري، عندما بدأت البحث عن أي مثل يجمع الشخصيتين، مثل (عوير وزوير) وما إلى ذلك، فوجدت مثلاً غريباً ومجهولاً هو (شحيت ومحيت والقاعد ورا البيت)».

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي