pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

ينظمها معهد الدراسات العليا للدفاع الوطني في باريس

السفارة الفرنسية تدعو رئيس «ريكونسنس» لتمثيل الكويت في الدورة الأولى للشرق الأوسط

أعلنت السفارة الفرنسية في الكويت، عن تقديمها دعوة خاصة للمؤسس الرئيس التنفيذي لمركز ريكونسنس للبحوث والدراسات عبدالعزيز العنجري، لتمثيل الكويت في الدورة الأولى للشرق الأوسط، التي ينظمها معهد الدراسات العليا للدفاع الوطني في باريس IHEDN وبالتعاون مع الخارجية الفرنسية، حيث ستركز الجلسات وورش العمل وعلى مدى 7 أيام على موضوع النقاش الأساسي «السياسة الفرنسية للمساهمة في استقرار وأمن الشرق الأوسط».

وذكرت السفارة أنه تم إنشاء هذا الحدث السنوي في العام 2005، ويجمع في باريس نحو 40 ممثلاً رفيع المستوى من سياسيين وعسكريين ومديرين لمراكز بحوث من آسيا والشرق الأوسط، بما في ذلك المملكة العربية السعودية وقطر والبحرين والأردن والعراق وفلسطين.

ويضم المؤتمر أيضا مشاركين من هيئات ومنظمات فرنسية هي إدارة الشؤون الخارجية، وإدارة التخطيط الاستراتيجي بوزارة الدفاع الفرنسية، و إدارة التعاون الدولي بوزارة العدل الفرنسية، وإدارة العمليات بالبحرية الفرنسية، والمعهد الفرنسي للجغرافيا السياسية FIG، والمركز الفرنسي للبحوث الاستراتيجية FRS، المعهد الفرنسي الوطني للبحوث العلمية CNRS، المفوضية الأوربية لشؤون المهاجرين، مركز دراسات انعكاس العمل السياسي CERAP، إدارة الأمن والتعاون الدفاعي DCSD.

وستركز المحاضرات والمناقشات طوال أسبوع على العديد من الموضوعات، منها على سبيل المثال العلاقات الدفاعية والاستراتيجية، آليات تعزيز التعاون الدولي، طرق محاربة الإرهاب، التعامل مع ملف الهجرات، دعم البلدان الخارجة من أزمات.

وقالت السفيرة الفرنسية في الكويت، آن كلير لوجوندر، إن عبدالعزيز العنجري قد أسس مركزاً بحثياً يحظى بمصداقية واحترام كبيرين، و«سيكون وجوده بباريس قيمة مضافة للمؤتمر ونعلم أن مشاركته ستكون لها انعكاس ايجابي على صورة الكويت وعلى فرص تطوير آليات التعاون المستقبلي»

وقال العنجري: «يشرفني حضور هذا الحدث وأعتقد أن الكويت وفرنسا تتمتعان بعلاقات قوية مع وجود مجال واسع لتوطيدها أكثر في مختلف المجالات، لا سيما من خلال التعاون مع المؤسسات الحكومية الفرنسية ومراكز الدراسات والاساتذة أصحاب الاختصاص».

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي