pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

غير المُطعَّمين... أكثر عرضة لمخاطر «دلتا»

كشف مسؤول رفيع سابق في وكالة الغذاء والدواء (FDA) الأميركية عن أن الأرقام الإحصائية الراهنة تشير إلى أن الأشخاص غير المطعمين بأحد اللقاحات المضادة لمرض «كوفيد- 19» هم أكثر عُرضة لمخاطر المتغير الهندي سريع الانتشار «دلتا» المتحور عن فيروس كورونا المستجد.

وفي سياق مقابلة أجرتها معه قناة «سي بي سي» التلفزيونية، قال سكوت غوتليب المفوض السابق للوكالة: «بات معروفاً عن المتغير الكوروني (دلتا) أنه أسرع انتقالاً بالعدوى وأكثر تسبباً في الأعراض الحادة، لكن مستويات خطورته ستتوقف على معدلات التطعيم في كل ولاية من الولايات المتحدة»، مشيراً إلى أن المعطيات الراهنة تشير بوضوح إلى أن تأثيرات «دلتا» على الأشخاص المطعمين أقل بكثير من تأثيراته على نظرائهم غير المطعمين.

ومستشهداً بالتطورات الحاصلة في عدد من الولايات الأميركية، أشار غوتليب إلى أن أرقام دراسات بحثية حديثة تشير إلى أن المناطق الأعلى من حيث نسبة التطعيم تبدو أقل تأثراً بمخاطر «دلتا» بينما المقاطعات والولايات الأقل تطعيماً تشهد اجتياحاً سريعاً وواسع النطاق من جانب ذلك المتغير.

ومن جانبه، قال ستيف إدواردز - الذي يشغل منصب رئيس مؤسسة «CoxHealth» للرعاية الصحية - إنه إلى جانب تضاعف أعداد الإصابة بعدوى «دلتا» في المناطق الأقل تطعيماً، فإنه لوحظ أن ذلك جاء مصحوباً بارتفاع موازٍ في أعداد الحالات التي تحتاج إلى تلقي عناية طبية مكثفة في المستشفيات، وهو الأمر الذي بدأ يشكل عبئاً متزايداً على كاهل منظومة الرعاية الصحية.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي