pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

رحيل رائد الكاريكاتير عبدالسلام مقبول

الراحل عبدالسلام مقبول
الراحل عبدالسلام مقبول

بعد رحلة طويلة من العطاء، توفي الفنان ورسام الكاريكاتير عبدالسلام مقبول عن عمر يناهز 69 عاماً، بعد مسيرة حافلة بالإبداعات الفنية في الصحافة والمسرح والفنون التشكيلية.

كان الراحل يملك حسا فنيا تبدو فيه الرؤى اكثر حضورا وتألقا، من خلال ما ينتجه من أعمال تشكيلية، ذات مضامين متحركة، ورسومات كاريكاتيرية ناقدة للأوضاع الاجتماعية في سياق موضوعي متميز.

أعماله وتاريخه وابداعاته تتحدث عنه، فقد كان قيمة وقامة في مجاله، له بصماته التي لا تخفى على الانظار في الرسم الكاريكاتيري ولوحات الفنون التشكيلية وديكورات بعض المسرحية الشهيرة.

بدأ الراحل مسيرته كرسام للكاريكاتير في السبعينيات بمجلة مرآة الأمة، وهو من مواليد 1952 وحاصل على البكالوريوس في هندسة الديكور 1979 (المعهد العالي للفنون المسرحية) والماجستير في فنون الإعلام من أميركا 1983. وأصدر أول كتاب عن رسوماته الكاريكاتيرية عام 1979، كما صمم أول البوسترات عن أسرى الكويت، وعمل في مجلة «صوت الخليج» ومجلة «دليل التلفزيون» ورسام كاريكاتير في الوطن والسياسة والقبس والأنباء.

«الراي» تتقدم من ذوي الفقيد بأحر التعازي سائلين المولى تعالى أن يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته.

ونعت جمعية الكاريكاتير الكويتية الفنان القدير عبدالسلام مقبول، مؤكدة أنه من رواد الفن الكاريكاتيري ومؤسسيه.

وأعربت الجمعية عن خالص تعازيها ومواساتها لأسرة الراحل.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي