pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

المواليد الخُدَّج... يشيخون أسرع

أثبتت نتائج دراسة بحثية كندية حديثة أن الأطفال الخُدَّج (المبتسرين) – خصوصاً الذين يولدون منقوصي الوزن – يشيخون بيولوجياً وجينياً أسرع من نظرائهم مكتملي المدة والوزن، وذلك بمعدل 15 في المئة تقريباً.

الدراسة أجراها باحثون في جامعة مكماستر الكندية، وتتبعت وتيرة الشيخوخة الجينية لخلايا مجموعة من الشباب الثلاثينيين (ذكوراً وإناثا) ممن كانوا قد وُلدوا مبتسرين وكان وزن الواحد منهم أقل من كيلوغرام واحد لدى مولده، وقارنت تلك الوتيرة مع نظراء لهم وُلدوا غير مبتسرين وكان وزن الواحد منهم طبيعياً.

ووفقاً لمعايير للدراسة، تم تعريف المولود الخديج بأنه الذي يكون وزنه أقل من كيلوغرام لدى مولده ولم يكمل من مدة الحمل سوى 27 أسبوعاً أو أقل.

الدراسة شملت 95 شخصاً شاباً تتراوح أعمارهم بين 30 و35 سنة من بينهم 45 ولدوا مبتسرين، حيث جرى تحليل ومقارنة التركيبات الجينية لحمض «دي إن إي» الوراثي لديهم بغرض تحديد الفوارق في وتيرة الشيخوخة.

وكشفت النتائج عن أن الخُدَّج أكبر سناً من نظرائهم غير الخدج بمتوسط 4.6 سنة من حيث العمر البيولوجي، ما يعني أن الفئة الأولى أسرع اقتراباً إلى الشيخوخة من الفئة الثانية، وهو الرقم الذي يعني فرقاً تبلغ نسبته 15 في المئة تقريباً.

وفي ضوء هذه النتائج، أوصى الباحثون الأطباء بتشجيع مرضاهم الخدج على اتخاذ إجراءات وخطوات استبقيةة لكبح وتيرة شيخوختهم البيولوجية، بما في ذلك اتباع أسلوب حياة صحي والنوم لساعات كافية يوميا وتفادي التوترات والضغوطات النفسية.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي