pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

اجتماع علني لمجلس الأمن الدولي الأحد حول الاعتداءات الإسرائيلية على الفلسطينيين

يعقد مجلس الأمن الدولي اجتماعاً افتراضيّاً علنيّاً حول الاعتداءات الإسرائيلية على الفلسطينيين الأحد الساعة 14,00 بتوقيت غرينيتش.

وهذا الاجتماع الذي كان مقرّراً اليوم، يُعقَد بطلب من تونس والنروج والصين. ومن المتوقّع أن يحضره مبعوث الأمم المتّحدة إلى الشرق الأوسط النروجي تور وينيسلاند، إضافةً إلى ممثّلين عن إسرائيل والفلسطينيّين.

وقال ديبلوماسي إنّ الولايات المتّحدة التي عارضت عقد اجتماعٍ طارئ يوم الجمعة واقترحت عقده الثلاثاء، «وافقت على تقديم موعده إلى يوم الأحد».

قُبيل ذلك، كان وزير الخارجيّة الأميركي أنتوني بلينكن أكّد للصحافة في واشنطن أنّ بلاده «تؤيّد» عقد اجتماع «في بداية الأسبوع المقبل».

وقال «آمل في أن يمنح هذا بعض الوقت للديبلوماسيّة، من أجل تحقيق نتائج ومعرفة ما إذا كنّا سنصل إلى وقف حقيقي للتصعيد».

وقال متحدّث باسم الرئاسة الصينيّة لمجلس الأمن الخميس لوكالة فرانس برس إنّه «لن يكون هناك اجتماع لمجلس الأمن غداً (اليوم الجمعة)».

وأوضح ديبلوماسي أنّ «الولايات المتّحدة غير موافقة على عقد اجتماع غداً (اليوم) عبر الفيديو»، فيما قال مصدر ديبلوماسي آخر إنّ واشنطن تُفضّل عقد الاجتماع الثلاثاء، وهو ما ينزع عنه إلى حدّ بعيد طابعه الطارئ.

ويتطلّب عقد هذه الاجتماعات عبر الفيديو موافقة جميع الدول الـ15 الأعضاء في مجلس الأمن.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي