pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

مورينيو مدرباً جديداً لروما بدءاً من الموسم المقبل

سيتولى البرتغالي جوزيه مورينيو الإشراف على نادي روما الإيطالي اعتبارا من الموسم المقبل ولمدة ثلاث سنوات، كما أعلن نادي العاصمة الإيطالية رسميا اليوم الثلاثاء.

وأعلن روما أيضا بأن مدربه الحالي البرتغالي باولو فونسيكا سيترك منصبه في نهاية الموسم الحالي.

وأصدر رئيس النادي دان فريدكين ونائبه ونجله راين فريدكين بيانا رسميا جاء فيه «نحن مسرورون لاستقبال جوزيه مورينيو في عائلة نادي روما».

وأضاف «إنه بطل رائع أحرز الألقاب على كل المستويات، يملك حسا قياديا وتجربة كبيرة لمشروعنا الطموح».

وتابع «تعيين جوزيه هو خطوة عملاقة للبناء على المدى الطويل لزرع ثقافة الفوز في هذا النادي».

أما المدير الرياضي لروما تياغو بينتو فقال «عندما بات جوزيه متاحا، استغلينا هذه الفرصة للتكلم مع أحد أبرز المدربين على مر الأزمنة».

وأضاف «لقد فوجئنا برغبة مورينيو الكبيرة للفوز وشغفه باللعبة. بغض النظر عن عدد الألقاب التي أحرزها، فإنه دائما يتطلع الى اللقب التالي. إنه يملك المعرفة، الخبرة والخصال القيادية للمنافسة على اعلى المستويات».

وهي ثاني تجربة لمورينيو في إيطاليا بعد الإشراف على تدريب إنتر بين 2008 و2010، وقاده إلى إنجاز تاريخي غير مسبوق لناد ايطالي بفوزه بالثلاثية موسم 2009-2010 (الدوري والكأس المحليان ودوري أبطال أوروبا). وكان مورينيو أحرز الكأس القارية أيضا في صفوف بورتو البرتغالي عام 2004.

واقيل مورينيو من منصبه مدربا لتوتنهام في 19 أبريل الحالي بعد 17 شهرا قضاها على رأس الجهاز الفني لفريق شمال لندن، حيث تعرض فريقه لـ10 خسائر في الدوري وهي أعلى نسبة له في موسم واحد.

وعلق مورينيو على قرار تعيينه بقوله «أريد توجيه الشكر الى عائلة فريدكين لاختياري لقيادة هذا النادي الكبير وأن أكون جزءا من مشروعهم».

وأضاف «بعد اجتماعاتي مع مالك النادي وتياغو بينتو، فهمت بسرعة مدى طموحاتهم الكبيرة. إنها الطموحات ذاتها التي تحفزني وسويا نستطيع بناء مشروع ناجح».

وتابع: «الشغف الكبير لأنصار روما أقنعني بقبول المنصب واتطلع قدما لكي استهل الموسم المقبل».

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي