pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

72 رحلة طيران أقلت 7600 معتمر خلال الـ 20 يوماً الأولى من رمضان

«باقة» عمرة العشر الأواخر... بين 165 و440 ديناراً

طرح في قطاع السياحة والسفر، أخيراً «باقة» عمرة العشر الأواخر من رمضان، لمدد تتراوح بين 3 و4 أيام، وبأسعار تبدأ من 165 إلى 440 ديناراً، فيما أكد معنيون لـ «الراي»، أن السعودية تدير أزمة التعامل مع «كورونا» باحترافية، إذ نجحت بالتعايش مع وجود الفيروس، من خلال التشغيل بضوابط تراعي الإجراءات الصحية الاحترازية، عدا التشغيل بما يقلل من التداعيات على الاقتصاد.

وكشف مدير إدارة النقل الجوي في الإدارة العامة للطيران المدني عبدالله الراجحي أن عدد الرحلات المغادرة والقادمة على وجهة «الكويت - جدة - الكويت» منذ أول شهر رمضان وحتى 1 مايو الجاري، بلغ 72 رحلة فقط. ولفت إلى أن تلك الرحلات نقلت نحو 7600 راكب لأداء العمرة، مبيناً أن تلك الأرقام تعد ضئيلة جداً إذا ما قورنت بالأعداد ما قبل ظهور الفيروس والإجراءات الصحية المعمول بها في البلدين، حيث كانت تلك الفترة مصنفة كأحد مواسم السفر عالية الكثافة خصوصاً في الرحلات إلى السعودية.

من جهته، أشار هاني فتح الله (مدير عام إحدى شركات السياحة والسفر)، إلى أن باقة رحلات العمرة متاحة خلال العشر الأواخر من رمضان، بأسعار تبدأ من 165 وحتى 280 ديناراً، وفقاً لفنادق مختارة، متضمناً تذاكر السفر والإقامة في الفندق بوجبات الإفطار. وذكر أنه نظراً لأوضاع فيروس كورونا فقد تم تقليص مدة الحجوزات إلى 3 أيام فقط بدلا من 10 أيام التي كان معمولا بها في باقات الشركات قبل فيروس كورونا، مشيرا في الوقت ذاته إلى أن اتاحة العمرة لمن تلقوا اللقاح تعد بادرة أمل لبدء ضخ الدماء في قطاع السياحة والسفر بعد عام ونصف من المعاناة.

بدوره، يقول سليمان العبدالله (مدير تنفيذي لإحدى شركات السياحة والسفر)، إن أداء العمرة خلال هذا العام يأتي في ظروف استثنائية جداً، فباتت «باقة» عمرة العشر الأواخر لمدة 3 إلى 4 أيام فقط. وذكر لـ«الراي» أن هناك عدداً من الشركات طرحت باقة العمرة بأسعار تبدأ من 240 وصولاً إلى 440 دينارا للفرد الواحد، مبيناً أن حجوزات الفترة من 1 إلى 3 مايو وهي بداية العشر الأواخر تراوحت أسعارها ما بين 240 دينارا سعر الغرفة لـ 3 أفراد مع تذاكر الطيران، و260 دينارا للغرفة الزوجية مع تذاكر الطيران.

وأشار العبدالله أن الأسعار تشهد ارتفاعاً خلال الفترة التالية من العشر الأواخر حتى بدء ليلة الـ 27 من شهر رمضان، ليصبح سعر غرفة لـ 3 أشخاص مع تذاكر الطيران 315 ديناراً، والغرفة الزوجية بسعر 355 ديناراً، وترتفع التكلفة مع خيارات فندق آخر خلال الثلاث أيام الأخيرة من الشهر الكريم لتصبح 385 ديناراً في الغرفة الثلاثية، و440 في الغرفة الزوجية.

بدوره، قال عضو مجلس الإدارة رئيس اللجنة الإعلامية في اتحاد السياحة والسفر، حسين السليطين، إن السلطات السعودية نجحت باقتدار في إدارة الأزمة و التعايش مع وجود فيروس كورونا من خلال التشغيل بضوابط تراعي الإجراءات الصحية الاحترازية، ناهيك عن التشغيل بما يقلل من تداعيات فيروس كورونا على الاقتصاد.

وأشار السليطين في تصريح لـ «الراي» إلى أن المملكة فتحت الباب للمعتمرين، وسط تسهيلات وإجراءات صحية احترازية مشددة وهو ما يُعني أن الراغبين في السفر للعمرة من الكويت سيجدون سهولة في أداء للعمرة.

وفصل السليطين الإجراءات بأن المسافرين من دول الخليج والذين تلقوا جرعتين أو جرعة واحدة من اللقاح قبل 14 يوما من السفر يسمح لهم بالعمرة في نفس يوم الوصول لمكة، حيث أدارت السلطات في السعودية العملية باحترافية من خلال تخصيص مركز باسم «عناية» في المملكة لإصدار التصاريح للمعتمرين، وذكر أن مركز عناية مفتوح على مدار الساعة، ولا يوجد حجر للخليجيين.

5 خطوات للمعتمرين قبل بدء النسك

1 - التوجه لمركز «عناية» في مكة المكرمة قبل 6 ساعات من أداء العمرة

2 - التحقق من حالة التحصين (التطعيم) وفقا لنوع اللقاحات المعتمدة في المملكة، وهي «فايزر»، «أكسفورد»، «موديرنا»، «جونسون».

3 - تسليم المعتمر الاسورة الخاصة به، والتأكد من ارتدائها خلال وجوده بالمركز وتوجيهه لمركز التجمع.

4 - إبراز الاسورة عند الوصول إلى مركز التجمع للتحقق من بيانات المعتمر والتصريح.

5 - الالتزام بتاريخ وفترة العمرة المخصصة للمعتمر.

نهج إدارة الأزمة... أفضل من تجنبها

قال حسين السليطين إن ما تفعله السعودية حالياً رسالة واضحة على أن نهج إدارة الأزمة أفضل بمراحل من تجنبها، وخصوصا أن عملية الوقاية من الاصابة حاليا باتت أيسر مع تزايد أعداد من تلقوا اللقاح بصورة يومية، وهو ما يستدعي أن تقوم السلطات في الكويت بإجراءات مماثلة لإدارة الأزمة بدلاً من سياسة التجنب التي أرهقت قطاعات السياحة والطيران لما يقارب 15 شهرا.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي