pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

في الصميم

التأمينات... و18.9 مليار أرباحاً

في الوقت نفسه الذي تتواصل فيه جهود الدولة - وإن كانت بطيئة جداً - في تحصيل حقوق المتقاعدين، التي سلبت إبان مديرها السابق، فإن ضوءاً مشرقاً قد أطلّ على التأمينات الاجتماعية، تمثل هذا الضوء في تحقيق أفضل أداء استثماري في تاريخ المؤسسة والذي بلغ 18.9 مليار دولار، وهي أرباح استثمارية حتى نهاية العام 2020، ما حقّق نمواً إجمالياً في أصول المحفظة الاستثمارية بنسبة قدرها 19.4 في المئة، وحدث ذلك في ظل مديرها العام الأستاذ مشعل عبدالعزيز العثمان وفريقه الموقر.

وتتواصل النجاحات في المؤسسة العامة للتأمينات لثلاث فترات مالية متتالية، بما يعكس حصافة ومتانة السياسة الاستثمارية الجديدة من ناحية الأداء القياسي للأسواق المالية في العام 2020، الأمر الذي يعكس الوضع القائم في المؤسسة، وبأنها تسير على خطى ثابتة ومطمئنة تبعث على الارتياح لدى المواطنين بمن يتولّى شأن المؤسسة، وفريقه الذي يضمّ أعضاء متمرسين وخبراء في عملهم.

د. عادل فهد المشعل

إن عملية إعادة هيكلة المؤسسة، تسير في الاتجاه الصحيح، والذي بدأ مطلع العام 2017، وجرى خلاله هيكلة أهم القطاعات فيها وهو قطاع الاستثمار من خلال توسعة حجم الفريق الاستثماري وتعزيزه بخبرات كويتية شابة، أدلت بدلوها وجهدها في تحسين صورة المؤسسة والنهوض بها، من خلال مجموعة من الإجراءات والقرارات الجدية الحاسمة، لما فيه مصلحة تلك المؤسسة الحيوية والمهمّة بالنسبة لشريحة نعتز بها وهي شريحة المتقاعدين.

ونتج عن تلك الهيكلة - التي أجريت في المؤسسة - حزمة من الإنجازات منها على سبيل المثال لا الحصر - في قطاع الاستثمار الغاء مركزية القرار الاستثماري واستبداله بإجراء مؤسسي، وإدخال معايير دولية وضوابط حوكمة صارمة، وتحديث إستراتيجية استثمار أموال المؤسسة، والتوزيع الجغرافي الأمثل، وبرنامج للتطوير الرقمي، وبرنامج الحوكمة، وإنشاء إدارة الحوكمة والالتزام ببرنامج التدريب، وإعادة تدريب الموظفين على تنفيذ جميع عمليات المؤسسة بهدف رفع كفاءة العمليات في المؤسسة، كل تلك الإجراءات التي تثلج الصدر تأتي على يد فريق كويتي كامل، وهو الأمر الذي يضع مستقبل المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية على الطريق الصحيح وتسير وفق رؤية متوافقة مع رؤية الدولة لـ 2035، وهو الأمر المطلوب في هذه المرحلة من عمر البلاد.

والأمر المهم - في صدد الإنجازات - تحقيق أفضل معدلات الأداء عبر أرباح خيالية، في ظل ظروف اقتصادية سيّئة ليس على الكويت وحسب، بل على مستوى العالم بأكمله، وهو الأمر الذي يشكّل انتصاراً وتحدّياً غير مسبوق في تاريخ المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية، وهنا يحقّ لنا أن نفخر بأن من يتولّى إدارة المؤسسة شخصية كويتية ممثلة بالأستاذ مشعل العثمان، وفريقه الموقر.

فهنيئاً لنا تلك الإدارة، وهنيئاً للمؤسسة تلك الجهود الطيبة... والله الموفق.

Dr.essa.amiri@hotmail.com

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي