pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

كوستاريكا تكشف عن رادار يرصد الأجسام التي تتحرك قرب مدار الأرض

أصبحت مزرعة في شمال غرب كوستاريكا مقرا لرادار ضخم قادر على رصد الأجسام الصغيرة في الفضاء التي قد تشكل تهديدا لسلامة رواد الفضاء والأقمار الصناعية.

وكشف رئيس كوستاريكا كارلوس ألفارادو ورواد فضاء من بلاده ومن الولايات المتحدة أمس الخميس عن أربعة ألواح عاكسة ضخمة يتكون منها الرادار التجاري المتصل بخوادم شركة ليولابس لخدمات الفضاء في سان فرانسيسكو.

وقال ألفارادو «هذا الرادار التجاري هو الأكثر تطورا في العالم».

ويمكن لرادار كوستاريكا لمراقبة الفضاء أن يرصد الأجسام التي تتحرك في مدار قريب من الأرض قرب خط الاستواء بفضل الميزة التي يقدمها موقع البلاد.

وقال إدوارد لو المؤسس المشارك لشركة ليولابس ورائد الفضاء السابق «حتى إذا كان جسما بحجم كرة الغولف ويتحرك بسرعة 30 ألف كيلومتر في الساعة فوقنا، سترتد كميات ضئيلة من تلك الموجات الراديوية عنه. ويمكن رصدها من تلك اللوحات العاكسة الضخمة».

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي