pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

في الصميم

كأس العالم 2022... الحلم العربي برعاية قطرية

يجب علينا - عرباً وخليجيين - أن نتكاتف معاً وبعيداً عن أي ظروف واعتبارات أخرى، لنقف مع جهود دولة قطر الحبيبة في استعداداتها لاحتضان الحدث الكروي العالمي الأهم على أراضيها - في منطقة الخليج العربي - وهو حدث غير مسبوق في تاريخ منطقة الخليج والشرق الأوسط.

وبالتالي يتعيّن علينا أن ندعم ونشجع هذا العرس الذي هو في مصلحة المنطقة ككل، التي تتوّق إلى حدث من هذا النوع يضيف إليها بُعداً مهماً على صعيد تعريف العالم بها.

د. عادل فهد المشعل

كما أن هذه المنطقة تستحق أن يُقام فيها حدث تاريخي من هذا النوع، وبرعاية دولة قطر التي فازت بسبق تنظيمه، وأضافت رصيداً آخر مهماً في رصيدها ورصيد المنطقة أيضاً، فأيّ خير ونجاح يصيبها فهو ولا شك ينعكس على المنطقة بأكملها، ويجعل عيون العالم تتجه إلى هذا الحدث الأكبر في الكرة الأرضية، والذي يُقام كل أربع سنوات، يقدّم فيه أرقى الرياضات في العالم بمشاركة أفضل النجوم.

ونحن على ثقة كبيرة بأن دولة قطر قادرة على تحقيق النجاح في هذه التظاهرة الكروية العالمية في ظل قيادة سمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير دولة قطر، وتحت رعايته المباشرة، كما أن شعوب العالم أجمع خصوصاً الشعوب العربية، تنتظر هذا الحدث بفارغ الصبر، حيث ستشهد فيه هذه المنطقة من العالم حدثاً ضخماً، الأمر الذي سيُلقي الضوء عليها من جوانب عدة مع الأخذ في الاعتبار كل الظروف والاحتمالات التي يمكن أن يمرّ بها العالم أجمع جرّاء وباء كورونا المستجد، والذي نسأل الله عز وجل أن يخلّص العالم منه في أقرب فرصة ممكنة بإذنه تعالى، وذلك حتى تكتمل الفرحة الخليجية والعربية والعالمية، بالاستمتاع بهذا الحدث على أكمل وجه.

مع تمنياتنا لدولة قطر بكل النجاح والتوفيق والسداد في تلك التظاهرة الكونية، التي تحتاج - كي يُكتب لها النجاح - تضافر كل الجهود العربية والخليجية والوقوف صفاً واحداً بعيداً عن أي اعتبارات سابقة، حيث إن النجاح سيطول الجميع إن شاء الله تعالى... والله ولي التوفيق.

Dr.essa.amiri@hotmail.com

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي