pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

يستفيد منها أكثر من 10 آلاف شخص بالتعاون مع بنك الطعام

«زين» تُقدّم «الماچلة الرمضانية» لتأمين احتياجات الأسر المُتعفّفة

دشّنت شركة زين للاتصالات، أولى مُبادرتها الخيرية بمُناسبة قُرب حلول شهر رمضان المُبارك، عبر تقديمها «الماچلة الرمضانية» بالتعاون مع شريكها الإستراتيجي البنك الكويتي للطعام والإغاثة، ليتم توزيعها على الأسر المُتعففة داخل الكويت، لتأمين احتياجاتهم من المواد الغذائية التموينية الأساسية قبل دخول الشهر الفضيل وخلال ظروف الجائحة.

وذكرت الشركة في بيان لها، أنها قامت بتوفير «الماچلة الرمضانية» في مخازن البنك الكويتي للطعام والإغاثة في منطقة الصليبية، بحضور نائب رئيس مجلس إدارة البنك مشعل الأنصاري وفريقها، بحيث سيستفيد من «الماچلة» التي قدّمتها هذا العام أكثر من 10 آلاف شخص داخل الكويت قبل دخول الشهر الفضيل.

وأوضحت «زين» أنه سيتم توزيع «الماچلة الرمضانية» على الأسر المُتعففة والمُحتاجين، عن طريق شبابيك مُخصصة لمرور السيارات، التزاماً بالاشتراطات الصحية وللحفاظ على صحة المُستفيدين من خطر العدوى التي تُصاحب التجمعات.

وبيّنت الشركة أن مُبادرة «الماچلة الرمضانية» تُعتبر أحد روافد حملتها الرمضانية السنوية «زين الشهور»، والتي تأتي تحت مظلّة إستراتيجيتها للمسؤولية الاجتماعية والاستدامة، لتأمين احتياجات الأسر المُتعففة داخل البلاد، بالتعاون مع مُختلف الجهات الخيرية المُعتمدة ومنها البنك الكويتي للطعام والإغاثة.

وأضافت أن خطتها لتغطية احتياجات الشهر الكريم تتضمن توزيع «الماچلة الرمضانية»، عبر المزيد من الجهات الخيرية الرسمية الأكبر على مستوى الكويت، لضمان وصولها إلى أكبر عدد ممكن من الأسر المحتاجة والمتعففة بالوقت الكافي قبل قدوم شهر رمضان المبارك.

وذكرت أن الخطة تتزامن هذا العام مع الجائحة، آملة أن يكون لهذه البادرة الأُثر البالغ في تعزيز مساهماتها والتزاماتها باتجاه مختلف فئات المجتمع خلال هذه الظروف.

وأكدت أنه وبصفتها المزوّد الرائد للخدمات الرقمية في الكويت، فإنها تسعى جاهدة لخدمة مجتمعها وأفراده، من خلال تنظيم ودعم المبادرات الإنسانية القيمة على مدار السنة بشكل عام وفي شهر رمضان المبارك بشكل خاص، لما يحمله من معانٍ وقيم تعزز ثقافة العطاء والبذل لدى أطياف المجتمع المختلفة.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي