pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

رائدة أعمال كويتية تكسر قيود الجائحة وتصل للسوق العالمية

سندس البدر لـ «الراي»: 15 مصمماً... على مدونتنا في يوم الأم


- معرض «إنستغرام الأول» جرى في فبراير الفائت... ونحضّر للثالث الخاص برمضان

أكدت رائدة الأعمال الكويتية سندس البدر، ومؤسسة مدونة «رزة»، أن معرض «إنستغرام الأول»، الذي تم في 23 فبراير الماضي وبمشاركة 13 مصمماً ومصممة، هو الأول من نوعه في الكويت والوطن العربي، لدعم المصممين والعلامات التجارية العربية من خلال مدونتها الفعّالة وكان على مدى ثلاثة أيام.

وقالت البدر في تصريح خاص لـ«الراي» إن «اليوم الأربعاء سيكون معرضنا الثاني بمشاركة 15 مصمماً ومصممة، مضيفة أن هذا المعرض سيكون خاصاً بمناسبة يوم الأم وسوف يستغرق فترة خمسة أيام».

جورج وسوف

وأضافت البدر أن لديها معرضاً أيضاً خلال الشهر المقبل بمشاركة نحو 20 مصمماً ومصممة، من الكويت والشرق الأوسط ومن جميع أنحاء العالم، موضحة أن المعرض مخصص لمنتجات شهر رمضان المبارك، لافتة إلى أنها جميعها متواجدة ضمن «هايلايت اكسبو»، وهو معرض شهري يتم تنظيمه على منصة «إنستغرام» لدعم المصممين والعلامات التجارية والشركات في العالم العربي.

وفيما أشارت إلى أنها تدعم المصممين والمصممات في العالم العربي والشرق الأوسط، أوضحت أن «المعرض يتنوّع ما بين ديكور ومجوهرات وأزياء ولوحات فنية وغيرها، ولكن للمصممين فقط، مؤكدة دعمها لتمكين المرأة في دعم الاقتصاد في الوطن العربي، بما أن التصميم يؤثر على اقتصاد أي دولة، ومن المفترض أن نتبنى مثل هذه الأفكار وندعمها ونحمي المصمم وأن يكون له قاعدة فعّالة».

ولفتت البدر إلى أنها استطاعت أن تتجاوز التداعيات الاقتصادية لوباء كورونا وتأثيرات الإغلاق في الكويت، حيث سعت إلى تنظيم أول معرض رقمي عبر وسيلة التواصل الاجتماعي من خلال «إنستغرام»، «وقد استقطبت فكرة المعرض العديد من الشركات المحلية والمصممين العرب من السعودية والإمارات وقطر والبحرين إضافة إلى مختلف العلامات التجارية العالمية من مصر واليابان والهند».

وتعليقاً على المعرض قالت البدر: «ألقت جائحة كورونا بظلها على العالم أجمع وخلّفت وراءها العديد من الخسائر الاقتصادية الهائلة في السوق الكويتية، الأمر الذي دفعني إلى إيجاد طريقة مبتكرة وفريدة من نوعها لإدارة الأعمال التجارية ودعم الشركات الصغيرة ومساعدتها على الاستمرار والتأقلم مع الوضع الراهن».

وأضافت البدر أن «الشركات الكويتية بحاجة إلى إيجاد طرق مبتكرة لتتمكّن من التأقلم والاستمرار». وأوضحت أنه «من المهم بث الأمل في رواد الأعمال الكويتيين في هذه المرحلة لأنهم يتمتعون بالمرونة بطبيعتهم ولديهم الموهبة والقدرة على إظهارها للعالم وأنهم قادرون على إيجاد طرق إبداعية لتخطي مختلف الأزمات».

وأعلنت رائدة الأعمال الكويتية أن المعرض اكتسب إقبالاً غير متوقع من قِبل أصحاب المشاريع في المنطقة وإقبالاً كبيراً من الشركات العالمية.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي