pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

اللواء الزعبي يدق عبر «الراي» ناقوس الخطر: أناشد أولياء الأمور مراقبة ما يشاهده فلذات أكبادهم

ابن 8 سنوات قضى انتحاراً في لعبة «ربط العقال»

فراج الزعبي
فراج الزعبي

- شبكات منظمة في بعض الدول تساهم في تلويث أفكار الصغار وتدعو للانضمام إلى منظمات إرهابية أو استغلالهم جنسياً

انتحار ابن الثماني شمعات، بعد تقليده للعبة ربط العقال يدق ناقوس الخطر، ويجدد أهمية مراقبة الأبناء وتصرفاتهم وألعابهم، بحسب ما قاله اللواء فراج الزعبي لـ«الراي».

أمس كانت منطقة سعد العبدالله مع واقعة انتحار لطفل كويتي يبلغ من العمر 8 سنوات بسبب تقليده «لعبة ربط العقال».

وقال الوكيل المساعد لشؤون الأمن العام في وزارة الداخلية اللواء فراج الزعبي لـ«الراي»: «للأسف تلقينا بلاغاً عن وفاة طفل منتحراً، حيث ربط رقبته بالعقال، وتبين من التحقيقات أن السبب في ما أقدم عليه مشاهدة بعض الألعاب التي أصبحت تغزو الأجهزة الإلكترونية من دون رقابة من أولياء أمورهم».

وأضاف اللواء الزعبي «أناشد أولياء الأمور بأن يكونوا على إلمام بما تحتويه أجهزة أبنائهم من تطبيقات وبرامج، خصوصاً أن منها ما يشجع على الانتحار عبر وسائل مختلفة، وهناك شبكات منظمة في بعض الدول تساهم في تلويث أفكار الصغار وتدعو للانضمام إلى منظمات إرهابية، أو استغلالهم جنسياً».

وأكمل اللواء الزعبي: «سبق أن حذرت وزارة الداخلية من نوعية هذه البرامج والمواقع، وأكرر عبر(الراي) مناشدتي لجميع أولياء الأمور بضرورة مراقبة ومتابعة جميع ما يشاهده الأطفال، حتى لا نفقد أعز ما نملك».

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي