مصرع ضابط بتفجير انتحاري في مقار القوات البحرية في إسلام أباد

تصغير
تكبير
إسلام أباد - يو بي اي، ا ف ب، د ب ا، رويترز - قتل ضابط في القوات البحرية الباكستانية وجرح 3 آخرون في تفجير انتحاري، امس، على مدخل مقار القوات البحرية في إسلام آباد.
ونقلت قناة «جيو تي في» عن مصادر لم تحددها ان انتحاريا بين 16 و17 عاما فجّر نفسه عندما أوقفته عناصر الحراسة على مدخل مقرات القوات البحرية في إسلام آباد، فيما أكد مصدر أمني أنه تفجير انتحاري.
في المقابل، قتلت القوات الباكستانية 5 مسلحين في إقليم ملقند واعتقلت 50 آخرين في وادي سوات شمال غربي البلاد بعد التفجير الانتحاري الذي أدى إلى مقتل أحد النواب المحليين وشقيقه، اول من أمس.
ونقلت قناة «جيو تي في» عن مصادر لم تحددها أن «القوات الأمنية قامت بعمل عسكري ضد المسلحين، ما أدى إلى مقتل 5 مسلحين نقلت جثثهم إلى أحد المستشفيات». وأشارت إلى أن «الحذر الأمني ارتفع في المنطقة بعد التفجير الانتحاري الذي استهدف منزل البرلماني المحلي في وادي سوات مشير علي خان وأدى إلى مقتله وشقيقه وجرح 15 شخصاً آخر».
ونقلت القناة عن المصادر ان «الجيش الباكستاني اعتقل 50 مسلحا في عملية التفتيش في وادي سوات، وساقهم إلى مكان غير معروف للتحقيق معهم».
الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي