pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

بتعليمات من محافظ العاصمة

إزالة مخالفات بناء جسيمة لعقار في «شرق»


- طلال الخالد: «العاصمة» ما زالت بحاجة للمزيد من العمل والعطاء لتصل إلى المكانة التي تليق بها
- لا توقف لحملة إزالة مخالفات البناء إلا بعد الانتهاء من جميع المخالفات في كافة المناطق وإعادة الأوضاع إلى طبيعتها
- متفائل رغم أية معوقات وسنواصل إدراك طموحات المحافظة لتحظى بركب التطور والحداثة
- نواصل جهود القضاء على المخالفات الجسيمة في العقارات وسنقف بالمرصاد لجميع الممارسات المخالفة للقوانين

رغبة في اعتلاء المحافظة منصات الحداثة والإنجاز، وتَقَدُمها ركب التنمية والتطور، تعمل جهود فريق عمل محافظة العاصمة، على هَدْيِ متطلبات هذه الأهداف، ولم يَتَخَلْ الفريق، لحظةً عن تفاؤله رغم بعض المعوقات والصعوبات التي تواجهه في سبيل إدراك طموحات المحافظة على أرض الواقع، بل وتضع المحافظة، نُصْبَ أعينها إيمانها الكامل بأن العاصمة مازالت بحاجة للمزيد من العمل والعطاء لتصل للمكانة التي تليق بها.

فعلى وقع توجيهات محافظ العاصمة الشيخ طلال الخالد الأحمد الصباح، تسير حملة إزالة مخالفات البناء من دون كلل أو ملل، مستهدفة منطقة شرق وغيرها من مناطق المحافظة حيث تمكنت الحملة بجهود دؤوبة من فريق الطوارئ لفرع بلدية المحافظة، من إزالة جميع المخالفات الجسيمة في إحدى العقارات المخالفة في منطقة شرق والتي تسبب فيها تكدس سكن العمالة في هذا العقار.

وقد كشفت الحملة عن مخالفات هذا العقار والتي هددت الصحة العامة بشكل مباشر ومن بينها تكدس سكن العمالة على مساحات لا تتناسب مع أعدادها، وتهالك دورات المياه مما يتسبب في نقل الأمراض، إلى جانب عدم الالتزام بالاشتراطات الصحية والإجراءات الاحترازية والوقائية في مواجهة فيروس كورونا المستجد، بالإضافة إلى تمديدات غُرف الكيربي العشوائية وغير الآمنة، وعدم صلاحية العقار إلى حدٍ بعيد للسكن الآدمي.

وفيما تواصل الحملة جهودها بخطوات واثقة، مستهدفة القضاء التام على جميع المخالفات وإعادة الأمور إلى نصابها الصحيح، أكد المحافظ الخالد، أنه «لا توقف لجهود الحملة إلا بعد الانتهاء تماماً من مخالفات البناء في جميع مناطق المحافظة وإعادة الأوضاع إلى طبيعتها»، وقال: «سنقف بالمرصاد لجميع الممارسات المخالفة للقوانين».

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي