pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

في الصميم

وزارة الداخلية... جهود وإنجازات

المتابع لما تقوم به وزارة الداخلية من مجهودات، في سبيل تحقيق الأمان في البلاد، وتذليل العقبات عن طريق المراجعين لإداراتها وأقسامها المختلفة، سيشعر بالفخر والاعتزاز، وسيكون محقّاً حينما يقدّم لهم كل الشكر والتقدير.

وهذه الإنجازات - في حقيقة الأمر - تحققت بفضل المساعي الحثيثة، التي يقوم بها وزيرها الشيخ ثامر علي صباح السالم الصباح، الذي - رغم الفترة القصيرة التي تولّى فيها زمام الأمور في الوزارة - إلاّ أن الكثير من الإنجازات قد تحقّقت على كل الأصعدة، وأبسط مثال على ذلك الفرصة التي مُنحت لمخالفي الإقامة من المقيمين على هذه الأرض الطيبة، والتي تقريباً تجاوزت شهوراً طويلة، الأمر الذي نرى أنه سيُساهم في التخلص من العمالة السائبة والمخالفة، والتي يمكن أن تشكّل خطراً على البلاد فهي أشبه بالقنبلة الموقوتة، والموضوع برمته أشبه بمَنْ يعمل على تفكيك هذه القنبلة بطريقة ميسّرة وسهلة.

والأهم من كل ذلك ما تقوم به وزارة الداخلية من حُسن تطبيق خطط الدولة وتحديداً وزارة الصحة، في ما يخص الاشتراطات والاحترازات في مواجهة جائحة الكورونا، مثل إغلاق بعض الأنشطة التجارية وغيرها، وتأكّد فريق وزارة الداخلية من تطبيق القانون والتعليمات الواردة إليها من الجهات المعنية، وذلك في خطوة تنمّ عن حرص وزارة الداخلية على ضمان أمن وسلامة وصحة المواطنين والمقيمين، وسعياً إلى تطبيق توجّهات الدولة الصحية والسلامة العامة.

فمنتسبو وزارة الداخلية أثبتوا كفاءة عالية في مواجهة وإدارة الظروف الحالية، التي تواجهها الدولة في ظل الجائحة، وازدياد حالاتها الأمر الذي فرض حظراً محدوداً على بعض الأنشطة.

لذا فإن جهود وزير الداخلية الشيخ ثامر علي صباح السالم، تستحق الإشادة والتقدير، كما أننا نحتاج بالفعل - في ظل هذه الظروف - من الداخلية، أن تكون على أتمّ الاستعداد لأي طارئ، حيث إنها الحصن المنيع لنا، وهي التي نعتمد عليها في استقرارنا، واستتباب الأمن والأمان في كل ربوع الكويت.

Dr.essa.amiri@hotmail.com

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي