pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

تدشين «الإعلان» يُساهم في تسريع وتيرة الإجراءات القضائية

الياسين: الخدمات الإلكترونية تقضي على الفساد الوظيفي... والعدالة البطيئة


- لدينا خطة طموحة للتحوّل الرقمي... المدخل لتحديث الدولة ومكافحة الفساد
- الإبلاغ يتم باستخدام تطبيق «هويتي» وفقاً للنظام المعتمد لدى «المدنية»
- تطوير كفاءة عمل وزارة العدل سيعزّز ثقة المتقاضين بمنظومة العمل الرقمية
- ابتكار أفضل السُبل لتوفير الخدمات المتلائمة مع عصر الذكاء الاصطناعي

أكد وزير العدل الدكتور نواف الياسين أن «الإعلان الإلكتروني» يُعتبر أحد المشاريع «التي نتطلع من خلالها إلى الارتقاء بخدمات الوزارة والتي تصب في رفع مستوى وأداء وكفاءة مرفق القضاء»، مشيراً إلى أن المعاملات الإلكترونية تقضي على الفساد الوظيفي وتُسرّع من وتيرة الإجراءات القضائية وتُساهم في القضاء على العدالة البطيئة وتحقيق العدالة الناجزة.

وفي كلمته أمس، خلال حفل التدشين الرسمي لـ«الإعلان الإلكتروني» في مبنى معهد الدراسات القضائية، بحضور وكيل الوزارة عمر الشرقاوي وقياديي الوزارة ومدير عام الهيئة العامة للمعلومات المدنية مساعد العسعوسي، قال الوزير الياسين إن هذه الخطوة تُعتبر نقلة نوعية في وسيلة إعلان الخصوم إلكترونياً أمام المحاكم لاختصار إجراءات التقاضي بنسبة كبيرة، عما كان متبعاً سابقاً لأنها تستند إلى وسائل تكنولوجية موثوقة وتعتمد على الإبلاغ عبر البريد الإلكتروني باستخدام تطبيق (هويتي) وفقاً للنظام المعتمد لدى الهيئة العامة للمعلومات المدنية.

وأضاف أن الإعلان يُعتبر منتجاً لآثاره من تاريخ ووقت تسلمه، وفي حالة تعذر الإعلان إلكترونياً يمكن إجراؤه بالطريقة العادية كما نص القانون.

وأوضح أن تطوير كفاءة عمل وزارة العدل سيعزّز ثقة المتقاضين بمنظومة العمل الرقمية والتي ستنجز من خلال المشاريع المقبلة إذ ستقلل المخاطر وتوفّر الوقت وتتمتع بدرجة عالية من الأمان والسرية في المعاملات.

وتابع أن ذلك من شأنه أيضاً تحقق مطالب ذات علاقة مباشرة بالتقارير والتوصيات والإجراءات الدولية المرتبطة بمكافحة الفساد وزيادة الشفافية والنزاهة وفق التقرير الدولي الأخير لعام 2020 التي حققت فيه دولة الكويت تحسناً إيجابياً بفضل منهج التشارك والتعاون مع كل الأطراف ذات الصلة سواء المجتمع المدني أو القطاع الخاص.

وذكر أن استراتيجية التحوّل الرقمي لوزارة العدل تكرّس التحالف مع التكنولوجيا لتصبح الخدمات الرقمية بدهية وتلقائية وتساعد الدولة على خدمة المواطنين والمجتمع من خلال مجموعة من المشاريع المتنوعة التي ترتكز على الأحدث والأسرع والأبسط مع أعلى درجات السرية والأمان لكل المعاملات.

وأفاد أن هذا يعني إمكان تقديم العشرات من الخدمات التي صممت خصوصاً للحاجات الحالية وتتجاوب مع حاجات المستقبل وذلك لا يقتصر فقط على تحويل الإجراءات من الورقية إلى الرقمية إنما يعني ابتكار أفضل السُبل لتوفير الخدمات المتلائمة مع عصر الذكاء الاصطناعي.

ولفت إلى أن الاستراتيجية المقبلة للوزارة تهدف إلى تحويل خدماتها في فترة قياسية إلى مؤسسة رقمية، وهي خطة طموحة يجب عدم تأخرها أو تعطيلها لأنها المستقبل الذي نتطلع إليه جميعاً أياً كان موقعنا.

وقال الوزير الياسين إن التحوّل الرقمي لخدمات الحكومة هو المدخل لتحديث الدولة ومكافحة الفساد في الإدارة وتوفير بيئة صالحة للأعمال تسمح بمزيد من التنافسية والحد من النفقات والهدر المالي ومزيد من منصات الخدمات الحديثة إضافة إلى توظيف التقنيات الأكثر تطوراً وأماناً وسهولة في الاستخدام.

وشدّد على عزم وزارة العدل على تحسين الخدمات بمشاريعها «فأهدافنا واضحة وبرامج التنفيذ محددة ومعايير الأداء قائمة والتطوير متواصل».

«الإعلان» خلال 120 ثانية

شهد وزير العدل نواف الياسين نجاح تجربة أجراها موظفون في الوزارة لإرسال إعلان إلكتروني وهمي، والذي تم خلال 120 ثانية، وهي خطوة كانت تستغرق أسابيع في السابق.

60 خدمة إلكترونية و20 ألف زائر لموقع الوزارة

استعرضت أحلام الطويل من إدارة نُظم المعلومات إنجازات القطاع في تدشين خدمة الاعلان الالكتروني والتي استغرقت شهراً واحداً فقط وبأيدٍ كويتية من موظفي القطاع لإنجاز المشروع، بالتعاون مع الهيئة العامة للمعلومات المدنية عبر برنامج «هويتي».

وأفادت الطويل، استناداً إلى إحصائية، أن عدد الإعلانات الواردة بلغت 1.150 مليون إعلان أنجز منها 400 ألف إعلان بنسبة 37 في المئة في 2020، بينما ورد 1.100 مليون إعلان في 2019 أنجز منها 510016 إعلاناً بنسبة 47 في المئة.

واضافت الطويل أن عدد الخدمات الإلكترونية التي أطلقتها وزارة العدل بلغت 60 خدمة ويزورها 20 ألف زائر شهرياً لموقع الخدمات الإلكترونية الجديد، مبينة ان عدد المشتركين في الخدمات الالكترونية ورسالة sms من الأفراد والمحامين بلغ 140 ألف مشترك و1500 من الوزارات والهيئات والشركات، مؤكدة أنه تم تحصيل 62 مليون دينار رسوم تم تسديدها عن طريق الموقع الالكتروني للوزارة، داعية الجميع إلى الاشتراك في هذه الخدمات للاستفادة منها.

توقيع 80 مذكرة تفاهم بين «المدنية» وجهات حكومية وخاصة للربط مع «هويتي»

هنأ مدير الهيئة العامة للمعلومات المدنية مساعد العسعوسي وزارة العدل ممثلة بالوزير الدكتور نواف الياسين ووكيل الوزارة عمر الشرقاوي على تدشين الإعلان الالكتروني باستخدام تطبيق هويتي الصادر من الهيئة العامة للمعلومات المدنية وتنفيذ المشروع على أرض الواقع.

وأشار العسعوسي، على هامش الحفل، إلى أن نجاح مشروع الإعلان الإلكتروني ثمرة جهود كبيرة وتعاون بنّاء بين الهيئة والوزارة، حيث يُعتبر اليوم من أهم محطات النجاح لتطبيق هويتي ويحقق الغرض الأهم من اطلاق التطبيق، وهو استخدامه في الخدمات الحكومية والقطاع الخاص.

وأوضح أن الهيئة وقّعت ما يقارب 80 مذكرة تفاهم مع جهات حكومية مختلفة وكذلك القطاع الخاص، وقد تم ربط البعض منهم مع تطبيق «هويتي» وأطلق خدماته وتمت الاستفادة منه.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي