pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

«أحزن على عمري الذي رحلَ في الفن»

شهد سلمان لـ «الراي»: يوجد نساء يتحملنَ أزواجهنَ!


- قد يكرهني البعض... لضعف شخصيتي في «أمينة حاف»

«لم يعطوني الفرصة لكي أثبت لهم إمكاناتي وقدراتي، فتفاجأوا حين شاهدوا موهبتي».

الكلام للفنانة شهد سلمان، التي قالت إنها أضاعت سنوات من عمرها في الفن من دون جدوى، حتى وجدت ضالتها مع المخرج سائد الهواري في مسلسل «الكون في كفة» الذي عُرض الموسم الماضي على الشاشة الرمضانية، بالإضافة إلى مسلسل «أمينة حاف» الذي انتهى الهواري من تصويره أخيراً.

سلمان، أوضحت في حوار مع «الراي» أنها ظُلمت كثيراً في الوسط الفني بسبب تقييدها وحصرها في أدوار عادية، مبدية عتبها على بعض المنتجين لأنهم لم يلتفتوا إليها طوال تلك السنوات... «فتفاجأوا بأدائي».

وأشارت إلى أنها بدأت تحصد ثمار صبرها الجميل إثر تميزها في مسلسل «الكون في كفة».

كما ألمحت إلى أنها تؤدي دوراً كوميدياً في مسلسل «أمينة حاف»، ولكنه لا يخلو من التراجيديا، حيث تجسد من خلاله دور الزوجة الضعيفة أمام زوجها الفنان شهاب جوهر، «وفي هذا الزمن هناك الكثير من النساء يتحملنَ أزواجهنَ».

• حدثينا عن دورك في مسلسل «أمينة حاف» خصوصاً أنك تؤدين دور الزوجة الأولى «للفنان شهاب جوهر»، فهل تحملتِ الكثير من قبل زوجك؟

- قد يكرهني بعض المشاهدين ولا سيما النساء لضعف شخصيتي أمام زوجي، فأقوم بتلبية كل طلباته من دون تردد، حيث أجسد في العمل دوراً كوميدياً ولكنه لا يخلو من التراجيديا، وهناك أحداث كثيرة ستجمعني مع «ضراتي» وهن زوجاته الثلاث اللاتي يتزوجهن عليّ.

• هل تعتبرين ضعف شخصية الزوجة أمام زوجها شيئاً خاطئاً؟

- هناك حوار قوي جداً يجمعني مع «شريكتي الرابعة - إلهام الفضالة» في أحد المشاهد، سيكون رداً على سؤالك، وستعرفون إذا كانت المرأة الضعيفة أمام زوجها مخطئة أم لا.

أيضاً لديّ مشهد آخر مع الفنانة طيف وتسألني عمّا إذا كان زوجي يحبني رغم زواجه عليّ، فيكون جوابي «نعم يحبني».

• وكيف يكون ذلك؟

- لأنه في هذا الزمن يوجد نساء يتحملن الكثير من أزواجهن.

• منذ تعاونك مع المخرج سائد الهواري سطع نجمك وأصبحتِ فنانة معروفة، فهل كانت له علاقة مباشرة في هذا السطوع؟

- بالفعل. فالمخرج سائد الهواري لا ينفك يعطيني الدافع والملاحظات الصحيحة كي أبرز في كل مشهد نصوره، كما أن اهتمامه لا يقتصر عليّ فقط، بل إنه يهتم بالكل بغية نجاح عمله.

• هل تشعرينَ بأنك ظُلمت خلال السنوات الماضية بسبب أدائك لأدوار عادية وشخصيات مكررة؟

- «انظلمت وايد»، وأعتب على بعض المنتجين الذين حصروني في أدوار عادية وحلقات قليلة، فكم قلت لهم إنني قادرة وأعطوني الفرصة لكي أثبت موهبتي، ولكنهم قيدوني بأدوار عادية، ولم يلتفتوا لموهبتي كما فعل المخرج سائد الهواري. فمن بعد مسلسل «الكون في كفة» الذي شاركت به العام الماضي بقيادة المخرج الهواري، تفاجأ العديد بأدائي وتساءلوا: «أأنتِ تملكين كل هذا العطاء والمجهود؟»... فلم يتعب أي منهم كي يظهر إمكاناتي على مدى سنوات.

• هل هذا الشيء يحزنك؟

-لا أحزن عليهم.

بل حزنت على عمري الذي رحل سنوات في الفن من دون جدوى.

• الآن وبعد نجاحك، هل صدقت معك مقولة «الصبر جميل»؟

-«عليك نور».

صبرت وها أنا الآن أجني حصاد الصبر والتعب، وأتواجد بكل حب وتقدير مع طاقم جميل وأشخاص يحترمونني ويقدرون إمكاناتي، وأعتبر حب الناس وجمهوري شيئاً جميلاً لأنهم يدفعونني بقوة لمواصلة المشوار بنجاح.

• ما سرّ عفويتك؟

- لأنّ نيتي سليمة ونظيفة وأحب الخير للجميع... هذا هو السر.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي