pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

الكويت تفوز بمنصب الرئيس الإقليمي للشرق الأوسط وشمال أفريقيا في انتخابات الجمعية الطبية العالمية للمرة الثانية


- العبيدان: الجمعية الطبية نالت أعلى الأصوات وثقة الجمعية العالمية في تمثيل الإقليم

فازت الكويت ممثلة بالجمعية الطبية الكويتية للمرة الثانية على التوالي برئاسة اقليم الشرق الأوسط وشمال افريقيا في الانتخابات التي نظمتها الجمعية الطبية العالمية.

وذكر أمين صندوق الجمعية الطبية الكويتية د.محمد العبيدان في تصريح صحافي بأن الفوز في مثل هذا المنصب يعد من الأمور المهمة جدا في رسم السياسات والاستراتجيات الطبية العالمية، والأخذ بالتجارب الطبية الرائدة من مختلف أرجاء دول العالم بما يعود بالفائدة على المنظومة الصحية الكويتية وتطويرها إلى الأفضل، وكذلك نقل هذه الخبرات إلى إقليم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بما يجعل الكويت مبادرة ورائدة في المجال الطبي على مستوى الإقليم.

وأوضح بأن وصول الجمعية الطبية الكويتية إلى هذا المنصب يعكس صوتها في هذا المنبر العالمي بما يخدم القضايا الصحية والطبية، و يضع بصمة الخلفية الإسلامية والعربية بما يتوافق مع اصول واخلاقيات الطب، مهديا هذا الفوز لمقام حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد وولي عهده الأمين الشيخ مشعل الأحمد.

ونوه بأن الجمعية الطبية الكويتية قد خاضت انتخابات منصب رئيس إقليم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وذلك في الجمعية الطبية العالمية وسط منافسة بين دول الأقليم، حيث نالت الجمعية أعلى الأصوات وثقة الجمعية الطبية العالمية في تمثيل الأقليم.

وأشار الى أن الجمعية الطبية تعتبر عضوا رئيسيا يحق لها المشاركة والتصويت على جميع القرارات والقوانين التي تتم صياغتها تحت مظلة الجمعية الطبية العالمية علما بأن الكويت تعتبر أول دولة عربية وخليجية تترأس هذا الإقليم.

وأفاد د.العبيدان بأن هذا الإنجاز العالمي هو الثاني على التوالي، حيث فازت الكويت كذلك العام الماضي في أول إنتخابات لهذا المنصب، وقامت بعمل أول مؤتمر إقليمي على مستوى المنطقة، حيث شارك فيه جميع دول العالم، وخرجوا بتوصيات هي تعد الآن سياسات عالمية في العمل الطبي وكان منبعها الكويت.

وبين د.العبيدان أن استحداث منصب اقليم الشرق الأوسط وشمال افريقيا في الجمعية الطبية العالمية هي فكرة الجمعية الطبية الكويتية، موضحا انه صوت عليها جميع دول العالم الاعضاء في الجمعية الطبية العالمية ويهدف هذا المنصب للاهتمام بالشؤون الطبية على مستوى الدول العربية والإقليمية والافريقية، مؤكدا على أن فوز الجمعية سيبرز اسم الكويت بجميع القرارات والقوانين الطبية العالمية بحيث سيكون للكويت شأن ورأي وقرار بالمشاركة في تلك القرارات.

الجدير بالذكر بأن الجمعية الطبية العالمية هي اتحاد كونفيديرالي مستقل يتألف من جمعيات طبية وطنية من 102 دولة، وتمثل أكثر من تسعة ملايين طبيب وتسعى إلى تحقيق أعلى المعايير الممكنة على مستوى الرعاية الطبية وآداب المهنة ولها تعاون وثيق مع عدة جهات مؤثرة كمنظمة الصحة العالمية ومنظمة الأمم المتحدة.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي