pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

رصد إصابتين بـ «كوفيد 20» لقادمتَيْن من بريطانيا

خالد السعيد لـ «الراي»: لا قدرة للسلالة المتحورة على مقاومة اللقاح

جهود متواصلة في مركز التطعيم بأرض المعارض (تصوير أسعد عبدالله)
جهود متواصلة في مركز التطعيم بأرض المعارض (تصوير أسعد عبدالله)

- كثير من مسحات الخارج من مختبرات تنقصها الدقة
- على الجميع عدم السفر هذه الأيام إلا للضرورة القصوى

رصدت وزارة الصحة أمس، إصابة مواطنتين قادمتين من المملكة المتحدة، بالتحور الجديد لفيروس «كورونا» (B 1. 1. 7 (20I.501Y.V، والمعروف بـ«كوفيد 20».

وأوضح الناطق الرسمي باسم الوزارة الدكتور عبدالله السند في بيان، أن نتائج فحوصات مسحات PCR للمواطنتين من دولة الإقلاع (بريطانيا) كانت سلبية، إلا أن فحص PCR الذي أجري في مطار الكويت عبر فرق وزارة الصحة، أثبت إصابتهما بالفيروس.

وأضاف «تم تطبيق إجراءات العزل الصحي وفقاً للبروتوكولات المعتمدة، وعند إجراء فحص التخطيط الجيني، ثبت إصابتهما بنمط التحور الجيني الأخير للفيروس، وعلى ضوء نتيجة الفحص تم اتخاذ الإجراءات الاحترازية والوقائية الصحية، وإجراءات التقصي الوبائي كافة».

وأضاف أن الوزارة تجدد الدعوة للمواطنين والمقيمين، بضرورة المداومة على الالتزام بكافة الاشتراطات الصحية التي تتطلبها المرحلة الراهنة، من تغطية الأنف والفم وتطهير اليدين باستمرار، والمحافظة على التباعد البدني، وحماية فئات ذوي الأمراض المزمنة وكبار السن، ومن يعاني ضعف المناعة.

وشدد السند على ضرورة تجنب التجمعات في مختلف المناسبات، مطالباً بضرورة المبادرة إلى التسجيل لطلب موعد مسبق في الموقع الإلكتروني المخصص لتلقي لقاح «كوفيد-19».

من جهته، أوضح استشاري الأطفال والأمراض المعدية المختص في اللقاحات الدكتور خالد السعيد، أن التحور الجيني في الفيروس، ينشأ من طفرات وراثية في منطقة البروتين الشوكي، ما ينتج عنه زيادة سرعة انتشار وعدوى الفيروس 50 في المئة، ولا ينتج عنه زيادة في قوة أو فتك أو شدة الفيروس.

وقال السعيد في تصريح لـ«الراي»، إن دراسات مخبرية أثبتت أن السلالة ليس لديها قدرة على مقاومة اللقاح الموجود حالياً بالكويت، ولكن يجب التأكيد على أن التقصي الوبائي والالتزام بالاشتراطات الصحية، مثل لبس الكمامة والتباعد الجسدي، أصبح أكثر أهمية بعد معرفة أن السلالة وصلت للكويت، لتجنب موجة ثانية من الوباء.

وشدد على أهمية عمل مسحات لجميع القادمين من الخارج، حيث إن كثيراً من المسحات بالخارج قد تكون معمولة بمختبرات تنقصها الدقة، ناصحاً الجميع بعدم السفر هذه الأيام، إلا للضرورة القصوى.

وفي الأرقام اليومية، سجات وزارة الصة أمس شفاء 440 حالة من الاصابة بالفيروس في الساعات الـ24 الماضية، ليرتفع بذلك إجمالي عدد المتعافين في البلاد إلى 151936.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي