pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

اليوسف: رفع مستوى التوعية بكيفية التخلّص من النفايات

طرق في «كبد» ومزارع الهجن لتسهيل حركة آليات النظافة

اليوسف متوسطاً الرندي والبغلي وهديان
اليوسف متوسطاً الرندي والبغلي وهديان

أعلن عضو المجلس البلدي عبدالسلام الرندي، عن اتفاق هيئتي الزراعة والطرق على التنسيق لإنشاء طرق في منطقة كبد، وعند مزارع الهجن، تكون بين الجواخير لتسهيل عملية وصول آليات النظافة إلى النفايات، ورفع القمامة، إضافة لاقتراحه أن يتم التعاون بين كل من المجلس وبلدية الكويت وهيئتي الزراعة والبيئة، للاستفادة من الأسمدة وتحويلها إلى مصادر طاقة أو لأسمدة، يُستفاد منها بالتنسيق مع هيئة الصناعة.

وعقب اجتماع لجنة تقصي الحقائق التي عقدت يوم أمس، بحضور مدير الهيئة العامة للزراعة والثروة السمكية الشيخ محمد اليوسف، ومدير إدارة المخلفات في الهيئة العامة للبيئة عبدالله العتيبي، أكد الرندي أن «هذه الاجتماعات تختصر الوقت والجهد في حل بعض المشاكل والمعوقات المشتركة، وتحديداً المتعلقة بملف النظافة، إذ تستكمل اللجنة عقد اجتماعاتها مع الجهات بهدف التطوير، ووضع بعض الحلول المشتركة».

ولفت إلى أنه «خلال لقاء أعضاء اللجنة مع مدراء إدارات النظافة في أفرع بلدية الكويت، وزيارة المراكز التابعة لها وجد أن هناك تقاطعات مشتركة، لا يمكن حلها إلا بمثل عقد هذه الاجتماعات، لذلك تمت دعوة هيئتي الزراعة والبيئة للجلوس على طاولة واحدة، كي نصل إلى أفضل الحلول، حيث تم طرح ومناقشة بعض المواضيع، منها تحديد مواقع موقتة لتجميع النفايات بعد نقلها من المزارع أو الجواخير، حتى لا تتراكم النفايات بينها».

من جانبه، شدّد الشيخ محمد اليوسف، على ضرورة رفع مستوى التوعية لدى الجمهور، خصوصاً في كيفية التخلّص من النفايات.

وأشار عبدالله العتيبي، إلى وجود فرق في الهيئة تضم مفتشين وموظفين يحملون الضبطية القضائية، وقد تم تحرير مخالفات على بعض المراكز التابعة للنظافة لقصورهم في إزالة النفايات.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي