pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

السند: لم تُرصد أي آثار جانبية غير متوقعة على متلقي اللقاح حتى الآن

• دعوة كوادر «الصحة» عبر رسائل نصية لمن أعلن رغبته وأتم التسجيل بالموقع • الأولوية للطواقم الطبية ستمتد أيضا في فترة ما بعد الأسبوع الأول من المرحلة الأولى من الحملة

أعلن الناطق الرسمي باسم وزارة الصحة الدكتور عبدالله السند بأنه لم يتم رصد أي آثار جانبية غير متوقعة بعد مرور نحو 48 ساعة على شريحة العينة التي تلقت لقاح كوفيد-19 خلال الافتتاح التجريبي للحملة أول أمس الخميس، حيث شملت عينات من مختلف أفراد المجتمع وفئاته من كوادر طبية ومواطنين ومقيمين من مختلف الأعمار، وذلك وفقا للإرشادات الصحية لتلقي اللقاح.

وقال الدكتور السند «انطلاقا من مرتكزات الوزارة لخطة التطعيم المعدة سلفاً، تبدأ الحملة أعمالها الفعلية غدا الأحد بالفئات ذات الأولوية من العاملين في القطاع الصحي من أطباء وتمريض وفنيين وإداريين، من الذين يتعاملون مع مرضى «كوفيد-19» بصورة مباشرة، ويتعاملون مع الحالات المشتبه بإصابتها كذلك».

وأكد السند أن خطة واستراتيجية الوزارة في شأن حملة التطعيم المضاد لفيروس كورونا المستجد «كوفيد -19» تركز بشكل أساسي على إعطاء الأولوية للكوادر الطبية في المرحلة الأولى من مراحل الحملة.

وأشار الدكتور السند إلى دعوة كوادر وزارة الصحة اليوم عبر رسائل نصية متضمنة موعد ومكان التطعيم، وذلك لمن أعلن رغبته بأخذ اللقاح وأتم التسجيل بالموقع المخصص للحملة، لافتا إلى ضرورة إحضار كوادر الوزارة والعاملين في الصفوف الأولى هوية العمل الخاصة، والالتزام بموعد ومكان التطعيم المرسل عبر الرسالة النصية، مجددا الدعوة لكل طواقم وزارة الصحة للمبادرة بالتسجيل لأخذ التطعيم صونا وحماية لهم ولذويهم.

وأعلن الدكتور السند أن الأسبوع الأول من المرحلة الأولى للحملة وفقاً لبيانات وإحصائيات موقع التسجيل، سيشهد تطعيم الطواقم الطبية التي أتمت إجراءات التسجيل عبر الموقع المخصص للحملة.

وأوضح بأن الأولوية للطواقم الطبية ستمتد أيضا في فترة ما بعد الأسبوع الأول من المرحلة الأولى من الحملة، بالإضافة إلى أولوية كبار السن والعاملين في الصفوف الأولى، وصولًا إلى توفير اللقاح تباعًا وفق مراحل الخطة لكافة أفراد المجتمع.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي