pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

بعد زيارة وزير الإعلام لمقرّها

كامل العبدالجليل: توجهات لتطوير مجلة العربي ودعمها كسفير ثقافي للكويت

أكد أمين عام المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب كامل سليمان العبدالجليل أن تطويراً واهتماماً سيبذلان من أجل مجلة العربي، أيقونة الثقافة الكويتية للعالم العربي وشعوبه.

جاء ذلك في تصريح صحافي أمس خلال زيارة قام بها وزير الإعلام وزير الدولة لشؤون الشباب رئيس المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب عبدالرحمن المطيري لمقر المجلة.

وأوضح العبدالجليل أن الاجتماع مع الوزير المطيري، تناول العديد من القضايا الهامة لتطوير بيئة العمل التي تحيط بهذا الصرح الثقافي العريق والرائد، من خلال دعم بنيتها التحتية المتمثلة في الطباعة والنشر والتوزيع في الدول العربية وغيرها من الدول بتعاون سفارات دولة الكويت في الخارج، إضافة إلى الانتقال بها إلى العالم الرقمي والإلكتروني، الذي بات ضرورياً بعد تجربة وباء كورونا وتداعياته المختلفة على حياة البشر في العالم ولاسيما النشاط الثقافي.

وأضاف خلص الاجتماع مع الوزير إلى العديد من الجوانب المهمة، ومنها حصر النقاط التطويرية ودراستها من قبل متخصصين، لإيجاد قنوات تنفيذ مهنية تدفع بالمجلة إلى الأمام في عالم متسارع الخطى في مجال النشر والتوزيع ولا سيما الرقمي منه، ودراسة انتقال مبناها إلى مكان أوسع وأرحب لاستيعاب دورة العمل وتوفير مساحات لتخزين أرشيف المجلة، التي بدأ إصدارها أواخر عام 1958، إلى جانب الحرص على وضع كل هذه التصورات، ضمن خطة الدولة للتنمية 2035، ولا سيما في جوانبها الثقافية كقوه ناعمة أثبتت نجاحها الباهر في بواكير نشأة الدولة ومحطات سياسية فاصلة من تاريخ الكويت.

على صعيد آخر ثمن العبدالجليل زيارة الوزير المطيري ووصفها بالإيجابية، من خلال ما عرضه من يد ممدودة للقيام بما يجب تجاه هذه المجلة الرائدة، والتي كان لسمو الأمير الراحل الشيخ صباح الأحمد - طيب الله ثراه - الدور الكبير في إنجازها وإصدارها، وطرحه الآراء والأفكار القيمة وتذليل الكثير من العقبات من أجل النهوض بهذه المجلة وتطويرها. بالنظر لما تحتويه من إرث ثقافي قيم، وما لها من ثقل ومكانه وسمعة كبيرة من خلال النشاط الثقافي الذي تقوم به، وأشار إلي أن هناك خططاً لتوزيع مجلة العربي في خمس دول أوروبية على سبيل توسع رقعة إنتشارها، إضافة إلي دراسة كافة جوانب التطوير اللازمة في القادم من الزمن، بما يتيح إشراك القطاع الخاص في رسم شراكة تنهض بالمجلة وتخلق قنوات فاعلة لترويجها في نسختها الورقية والرقمية إضافة لقناتها التلفزيونية.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي