pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

أورد عددا من الأسباب استنادا إلى آراء بعض خبراء الجينات

فهد النجار: الطفرات الجديدة لـ«كورونا» لا تؤثر على فعالية اللقاح

أشار استشاري الباطنية والجهاز الهضمي والكبد الدكتور فهد النجار إلى بعض ما أورده خبراء الجينات عن طفرة كورونا الجديدة حيث تم رصد طفرة N501Y في سلالتين مختلفتين الأولى في بريطانيا ويعتقد انها تجعل الفيروس ينتشر بشكل أسرع بنسبة 70 في المئة وانتقلت من بريطانيا إلى دول اوروبية مثل الدنمارك و كذلك استراليا.

وأوضح أن الطفرة أدت إلى تغييرات بسيطة في شكل المفتاح الذي يستخدمه الفيروس للدخول إلى الخلية spike protein فيما الطفرة الأخرى حدثت في جنوب افريقيا وهي مشابهة للطفرة الأولى لكن يعتقد انها قد تكون أشرس على فئة الشباب مع استجابة اقل للأجسام المضادة.

وأشار إلى ما يعتقد بالخبراء بأن الطفرات الجديدة لن تؤثر على فعالية اللقاح لكثير من الأسباب منها أن اللقاح يدرب خلايا الجهاز المناعي على التعرف على كل أجزاء «مفتاح» الفيروس فإذا حدثت طفرة في بعض أجزائه فإن الجهاز المناعي سيستطيع التعرف على بقية الأجزاء.

وأوضح أن اللقاح يحفز خلايا الدفاع التائية T cell والتي تعمل من خلال التعرف على أجزاء صغيرة من البروتين الفيروسي وليس البروتين ككل فإذا غيرت طفرة جزءا واحدا سيتسنى للخلايا التعرف على الأجزاء الأخرى، لافتا الى ان هذه خلاصة رأي الخبراء وما زالت الدراسات قائمة للإجابة على كثير من التساؤلات.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي