pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

«الراي» زارت موقع تصوير المسلسل

«وأنا أحبك بعد»... صراعات المتزوجين «لايت كوميدي»

الزميل حمود العنزي مع المخرج خالد جمال وحسين المهدي وبثينة الرئيسي
الزميل حمود العنزي مع المخرج خالد جمال وحسين المهدي وبثينة الرئيسي

يواصل فريق المسلسل التلفزيوني «وأنا أحبك بعد» للكاتبة مريم الهاجري تصوير ما تبقى من المشاهد بقيادة المخرج خالد جمال، حيث يشارك في البطولة مجموعة كبيرة من النجوم، أمثال بثينة الرئيسي وفهد العبدالمحسن وميس كمر وحسين المهدي ومحمد الرمضان وإيمان جمال، وغيرهم الكثير من الوجوه الفنية المعروفة، تمهيداً لعرضه ضمن الدورة البرامجية لشهر رمضان المقبل.

«الراي» ومن خلال زيارتها إلى موقع التصوير، تعرفت عن قرب على الخطوط العريضة للعمل، إذ يلقي الضوء على العديد من الموضوعات الاجتماعية التي سيتم طرحها بأسلوب الـ«لايت كوميدي»، حيث تدور الأحداث بشكل مكثف حول العلاقات والصراعات بين الأزواج، إلى جانب مشكلات أخرى ستظهر على السطح مع تصاعد الأحداث.

بدورها، تحدثت الفنانة بثينة الرئيسي لـ«الراي» عن هذه التجربة، قائلة: «العمل جميل ومختلف عمّا قدمناه سابقاً، والأجمل أنني أقدم فيه شيئاً جديداً عليّ وهو نوعية الـ (لايت كوميدي) وهي الكوميديا الخفيفة التي تعتمد على الموقف، لا على الإسفاف».

وكشفت الرئيسي عن تجسيدها لشخصية الزوجة التي تواجه مواقف ومشكلات طريفة مع زوجها «خالد» الذي يجسد دوره الفنان حسين المهدي.

وقال حسين المهدي: «(وأنا أحبك بعد) يطرح الكثير من التساؤلات والحلول بشكلٍ مُبسّطٍ ومن دون تعقيدات، فكيف نواجه بعض المشاكل الزوجية وما الذي سيحدث من خلالها» وأكمل: «في شخصية (خالد) أقدم دوراً كوميدياً نوعا ما، وأتمنى أن تصل الرسائل الاجتماعية التي يحملها الدور إلى المشاهدين».

أما الفنان محمد الرمضان، فقال: «شخصيتي كوميدية وخفيفة، لكنني لا أود الإفصاح عنها حتى لا يتم حرقها». وأردف: «سبق وأن قدمت شخصية مشابهة على خشبة المسرح، ولكنها ستكون المرة الأولى التي أقدمها على شاشة التلفزيون»، مُعبراً عن سعادته بالعمل مع فريق المسلسل، ومتمنياً أن تحوز هذه التجربة إعجاب المشاهدين.

كما التقت «الراي» المخرج خالد جمال، الذي قال: «اعتمدت في هذا العمل على أداء الممثلين أولاً، ومن ثم الصورة والكوادر، فسوف ترون مشهداً مضحكاً وآخر محزناً».

ولفت إلى أن المسلسل يغلب عليه خفة الظل، وبأنها المرة الأولى التي يقدم فيها عملاً كوميدياً، مختتماً بالقول: «هنا خضت التجربة وتعايشت مع الممثلين».

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي