pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

«تويوتا أوف رود»

فيما حرم «كورونا» عشاق البر لذة التخييم لهذا العام، فتحت المرتفعات ذراعيها أمام هواة «التطعيس» لتفجير طاقاتهم وشق الرمال بسياراتهم ذات الدفع الرباعي للصعود للقمة.

صحراء السالمي الحمراء بعد أن كستها أمطار الخير كانت أفضل مكان لممارسة هواية التطعيس في أجواء حماسية أشعلتها احترافية أعضاء فريق «تويوتا أوف رود». (تصوير أسعد عبدالله)

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي