pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

36 نائبا يجتمعون في ديوان الخليفة.. والحميدي لـ «الراي»: الأمور طيبة

بعد مغادرة عدد من النواب للاجتماع النيابي الذي عقد في ديوان النائب مرزوق الخليفة، قال النائب بدر الحميدي لـ الصحافيين: «ما عندي شيء أصرح فيه».

مؤتمر صحافي

وقال النائب أسامة المناور « 40 نائبا اجتمعوا وأكدوا أنهم سيرشحون الحميدي ونحن نثق بهم باذن الله وهم يشكلون 80 في المئة وهي رسالة واضحة للحكومة، مضيفا في مؤتمر صحافي أن « حسن جوهر رشح نفسه نائبا للرئيس لكن الأمر لم يحسم وهناك بيان صحافي بعد قليل للرد على جميع التساؤلات».

بدوره قال النائب صالح الشلاحي: نحن متفقون على أن يرأس المجلس بدر الحميدي وهناك أكثر من زميل ترشحوا لنائب الرئيس.

من جانبه، قال النائب حسن جوهر «مستمر في ترشحي لانتخابات نائب الرئيس».

وقال النائب مرزوق الخليفة على الحكومة الالتزام بالإرادة الشعبية، إذ في سابقة تاريخية 90 في المئة من النواب يزكون الحميدي، قائلا « نمد يد التعاون بلا تهاون مع الحكومة ويوم 15 ديسمبر بداية الإصلاح».

وأضاف «إن كان للحكومة رأي آخر في الرئاسة فسيكون لنا موقف آخر».

وقال «سأقدم قانون جمعية المحامين المتعلق بالبدون في أول يوم بالمجلس».

وكشفت مصادر لـ «الراي» أنه تم خلال الاجتماع النيابي تزكية أسامة الشاهين مراقبا للمجلس.

وقالت المصادر أن النواب الذين ترشحوا لمنصب نائب الرئيس هم: حسن جوهر وعيسى الكندري ومبارك الحجرف وأحمد الشحومي، كما تم ترشح صيفي الصيفي وفرز الديحاني لـ منصب أمين السر زكذلك لم يحسم الأمر، إذ عهد بالأمر إلى اللجنة التنسيقية لإيجاد صيغة توافقية بين النواب.

الاجتماع

وانطلق اليوم السبت، الاجتماع النيابي الثالث المتعلق بالمناصب القيادية واللجان البرلمانية وعدد من الملفات، بحضور 36 نائبا.

وفي تصريحات خاصة لـ «الراي»، قبل انطلاق الاجتماع، قال النائب بدر الحميدي بعد وصوله إلى ديوان الخليفة إن الأمور طيبة.

وقال النائب هشام الصالح، وهو أول الواصلين«نتأمل خيرا في هذا الاجتماع، مضيفا «سأترشح للجنة التشريعية».

بينما بدا النائب أسامه الشاهين متفائل بقوله «الثالثة ثابتة بإذن الله، وسنخرج بنتائج إيجابية».

وقال النائب مهند الساير «غير صحيح ترشحي لمنصب المراقب».

وأشار النائب فارس العتيبي إلى نيته الترشح لعضوية لجان «الخارجية» و«الصحية» و«الميزانيات».

وقال النائب بدر الملا«لن أترشح لأي منصب قيادي».

وبينما قال النائب حسن جوهر «علينا أن نتفاءل»، أنشد النائب صيفي الصيفي شعرا : ما أضيق العيش لولا فسحة الأمل.

وقال النائب حمد المطر «سأطلب تشكيل لجنة خاصة بالبيئة لأهميتها».

وقال النائب عبدالله الطريجي «سأترشح لعضوية لجنة حماية الأموال العامة لأن هناك ملفات كثيرة تنتظرنا».

الحضور

هشام الصالح، حمود القعمر، مبارك العرو، بدر الحميدي، يوسف الغريب، خالد مونس، مساعد العارضي، مبارك بن خجمه، خالد عايد، أسامه الشاهين، سعود أبو صليب، مهند الساير، فارس العتيبي، مبارك الحجرف، أحمد بن مطيع، ثامر السويط، محمد الحويلة، بدر الداهوم، صالح الشلاحي، محمد عبيد الراجحي، محمد المطير، شعيب المويزري، بدر الملا، عبدالكريم الكندري، سلمان الحليلة، صيفي الصيفي، حسن جوهر، فايز الجمهور، حمد المطر، عبدالعزيز الصقعبي، عبدالله الطريجي، حمد روح الدين، بالإضافة إلى مرزوق الخليفة.

وبعد بدء الاجتماع وصل النائبان فرز الديحاني واسامة المناور، ثم وصل النائب حمدان العازمي.

المعتذرون

اعتذر عن الاجتماع مهلهل المضف وعبدالله المضف لظروف خاصة وأكدا التزامهما بما سينتهي الاجتماع.



نواب حضروا اجتماع الكندري ولم يحضروا اليوم:

عيسي الكندري، وعبد الله المضف، ومهلهل المضف، وناصر الدوسري

.. ونواب حضروا اجتماع الخليفة ولم يحضروا اجتماع الكندري

حمود القعمر، ويوسف الغريب، وسلمان الحليلة

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي