pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

«الشفافية» تشيد بجهود الحكومة في تنظيم العملية الانتخابية


- ماجد المطيري: الملاحظات التي تم رصدها لا تؤثر على حيادية ونزاهة الانتخابات

قال رئيس جمعية الشفافية الكويتية ماجد المطيري (متابع محلي للانتخابات)، اليوم السبت، إن العملية الانتخابية تسير بشكل جيد، مشيدا بجهود الحكومة وتنظيمها لهذه العملية.

جاء ذلك في تصريح أدلى به المطيري لوكالة الأنباء الكويتية عقب زيارة ميدانية قام بها ووفد الشبكة العربية لديموقراطية الانتخابات (متابع دولي للانتخابات) لمدرسة أم الخير الابتدائية للبنات بمنطقة العارضية في الدائرة الرابعة.

وذكر أن النظام الدستوري كفيل بتمكين كل الناس من التعبير عن آرائهم وعن ملاحظاتهم بشكل دستوري، مشيرا إلى أن «الملاحظات التي تم رصدها لا تؤثر على المشهد السياسي ولا على حيادية ونزاهة الانتخابات».

وأوضح أن هناك تنظيم متميز وعال، مبينا أنه في حال وجود أي ملاحظة يتم التواصل على الفور مع وزارة الداخلية التي تقوم بمعالجة أي ملاحظة.

وأفاد بأن الاجراءات الصحية المتخذة أدت إلى زيادة نسبة المشاركة نظرا لبثها روح الطمأنينة لدى المواطنين، مضيفا أن «الكويت فخورة بديمقراطيتها وبإجراء العرس الانتخابي الذي يبرز الصورة الحضارية للكويت وتوعية العالم أجمع على وجود اتفاق شعبي حكومي على هذه الديموقراطية».

من جانبها، قالت عضوة وفد الشبكة العربية لديموقراطية الانتخابات من جمهورية العراق فيان الشيخ علي في تصريح مماثل، إن الهدف من مشاركة الوفد هو تقييم العملية الانتخابية والديموقراطية بالكويت.

وبينت الشيخ علي أن وفد الشبكة العربية مكون من ثمانية أشخاص من لبنان وتونس والعراق والبحرين ولديه شريك محلي هو جمعية الشفافية الكويتية.

وأوضحت أن زيارة الوفد تستمر لمدة أسبوع يقوم خلالها برصد المناخ الديموقراطي بالكويت والوقوف على القوانين التي تساعد على اجراء انتخابات نزيهة وديموقراطية توسع من مشاركة الناخبين وتوافر فرص متكافئة للمرشحين.

وأفادت بأن الوفد سيقيم أداء الادارة الانتخابية ووسائل الاعلام وتعاملها مع المرشحين ومدى توفيرها فرص حجم المشاركة بالإضافة إلى رصد نموذجي لبعض المراكز الانتخابية.

ولفتت إلى أن العملية الانتخابية تسير بشكل جيد وسيقوم الوفد بإصدار تقرير شامل نهائي بعد غد الاثنين عن الانتخابات بشكل عام، موضحة أن زيارة الوفد تأتي بناء على دعوة من الهيئة العامة لمكافحة الفساد (نزاهة)، حيث قدمت وزارتي الداخلية والصحة كل التسهيلات في هذا الإطار.

من جهته، أعرب عضو الوفد من الجمهورية اللبنانية أحمد مروة في تصريح مماثل عن ارتياحه لسير العملية الانتخابية رغم التحديات الكبيرة التي فرضتها جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد - 19) منوها بالاجراءات الاحترازية والوقائية كافة التي اتخذتها الحكومة الكويتية لتأمين العملية الانتخابية.

وذكر مروة أن الاقبال على صناديق الاقتراع مشجع رغم الظروف الصحية مبينا أن الوفد كفريق دولي لا ينظر إلى يوم الاقتراع فقط بل إلى العملية الانتخابية ككل.