pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

كاظمة يتغلب على العربي بهدف في الجولة العاشرة من «دوري التصنيف»... ويقفز موقتاً إلى الوصافة

صدارة النصر... وبريق «الكويت»

لاعبو كاظمة يحتفلون بهدفهم في مرمى العربي... تحت المطر (الأزرق دوت كوم)
لاعبو كاظمة يحتفلون بهدفهم في مرمى العربي... تحت المطر (الأزرق دوت كوم)

يسعى النصر إلى المحافظة على الصدارة، فيما يتطلع «الكويت» إلى استعادة التوازن عندما يواجهان الساحل والفحيحيل على التوالي في اليوم الثاني من منافسات الجولة العاشرة من «دوري stc» التصنيفي لكرة القدم، والتي تشهد لقاء للتعويض بين الجارين الجهراء والصليبخات.

في اللقاء الأول، سيكون بقاء النصر (20 نقطة) في صدارة الترتيب مرهوناً بتجاوزه الساحل الساعي بدوره إلى التقدم ضمن المنطقة الدافئة بعد فوزه الأخير على برقان.

وبخلاف تصدره الفرق، يظهر «العنابي» بقيادة أحمد عبدالكريم تفوقاً واضحاً وذلك من واقع الأرقام التي تضعه كأكثر الفرق فوزاً (6 مرات بالتساوي مع القادسية) والأقوى هجوماً (16 هدفاً) فيما لم تستقبل شباكه سوى هدف وحيد في 8 مباريات ليكون الأقوى دفاعاً أيضاً.

في المقابل، يدخل «أبناء أبوحليفة» المباراة بقيادة المدرب محمد دهيليس والذي خلف يوسف جالي بعد اعتذار الأخير عن عدم الاستمرار، علماً بأن دهيليس سبق له قيادة الفريق في الموسمين الماضيين وبالتالي لا يعتبر غريباً عن اللاعبين.

ويبدأ «الكويت» (12 نقطة) رحلة تعويض عثراته الأخيرة بمواجهة ليست بالسهلة مع الفحيحيل (9) والذي يتمسك بآمال حجز أحد مقاعد الدوري الممتاز الذي ينطلق في العام الجديد.

وتلقّى «العميد» هزيمتين متتاليتين أمام السالمية 2-3 والقادسية 1-2، في حالة تحدث، للمرة الأولى منذ سنوات، وبات يحتل المركز السابع والذي لا يليق بحامل اللقب في آخر أربع مواسم.

ويستعيد فريق المدرب محمد عبدالله والذي يقوده بعد رحيل الهولندي رود كرول، عنصراً مؤثراً هو العاجي الدولي جمعة سعيد والذي أنهى أخيراً فترة حجر منزلي بعد خوضه مباراتين مع منتخب بلاده أمام مدغشقر في تصفيات كأس أمم أفريقيا.

من جهته، يخوض الفحيحيل ومدربه ظاهر العدواني اختباراً آخراً قوياً بعد تعادله في الجولة الماضية مع العربي 1-1 والذي منحه أول نقطة بعد خمسة هزائم متتالية.

وقدّم «الأحمر» أداء جيداً في اللقاء الأخير ما يحفزه لبذل جهد أكبر اليوم في مواجهة منافس أقوى.

وفي لقاء ثالث، سيكون التعويض هدفاً مشتركاً للجهراء (10) والصليبخات (4) بعد خسارتيهما في الجولة الماضية من السالمية 1-2 والشباب 2-4 على التوالي.

وظهر الجهراء كندٍ عنيد لـ «السماوي» وظل متقدماً حتى ربع الساعة الأخير عندما سجل الأخير هدفاً واتبعه بآخر في الوقت المحتسب بدلاً من الضائع.

ويغيب عن الفريق لاعبه المالي أداما تراوري الموقوف.

أما الصليبخات، فمن المتوقع أن يخوض اللقاء بضغوط أقل من منافسه بعدما تقلصت حظوظه في المنافسة على أحد مقاعد الدوري الممتاز بصورة كبيرة.

وعلى غرار منافسه، سيفتقد الصليبخات أحد محترفيه للإيقاف وهو الغاني ايريك ابوكو بعد طرده في اللقاء الأخير.وكان كاظمة قفز إلى وصافة الترتيب موقتاً بعدما حقق فوزاً مهماً على العربي بهدف دون مقابل في افتتاح الجولة أمس.

وسجل عمر الحبيتر هدف المباراة الوحيد (48).

ورفع «البرتقالي» رصيده الى 19 نقطة، فيما بقي «الأخضر» على نقاطه الـ15 في المركز السادس.

وواصل الشباب تقدمه بعد تغلبه على التضامن 2-1.

سجل للفائز، الذي رفع رصيده الى 15 نقطة في المركز الخامس، السنغالي أوسينو سيزار من ركلة جزاء (13) والمدافع الغامبي سانج بير (45)، فيما أحرز بدر العنزي هدف «أزرق الفروانية»، الذي تجمّد رصيده عند 8 نقاط في المركز الثاني عشر.

وسجّل برقان وخيطان نتيجة مخيبة بتعادلهما من دون أهداف، ليضيف كل منهما نقطة واحدة الى رصيده، فبات للأول 10 نقاط في المركز الحادي عشر وللثاني 8 نقاط في المركز الثالث عشر.

غياب «الإضافيين»

كلّفت لجنة الحكام في اتحاد كرة القدم، الحكم هاشم الإبراهيم بقيادة مباراة الساحل والنصر، ضمن الجولة العاشرة من «دوري التصنيف»، اليوم، بمعاونة من علي كرم وفارس الشمري، والحكم الرابع أحمد العلي، على أن يراقب اللقاء طلال البلوشي.

أما مباراة الجهراء والصليبخات، فيديرها الحكم يوسف نصار يساعده يعقوب السهيل ويوسف العنزي، وضيف الله الفضلي رابعاً، والمراقب حامد كميل.

وفي مباراة «الكويت» والفحيحيل، تم تكليف سعد الفضلي حكماً للساحة يساعده عباس غلوم وسعود الشمالي، وحسن الحداد رابعاً، والمراقب فيصل العبيدلي.

أما مباراة الغد بين اليرموك والقادسية فيديرها عمار أشكناني يساعده علي كرم وعبدالعزيز عيدان، والحكم الرابع جاسم البلوشي، ويراقبها ماجد العنزي.

ويُلاحظ عدم اعتماد اللجنة للحكمين الإضافيين (الخامس والسادس) اللذين تمت الاستعانة بهما في الجولات الماضية من «دوري التصنيف» لتعويض غياب حكم الفيديو المساعد («VAR») عن المسابقة.